الاجهزة الامنية والعسكرية ….تحية احترام واعتزاز

صراحة الاردنية
أقلام
14 نوفمبر 2020
thumbnail 1 7 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز – بقلم المهندس هايل العموش
في هذه الظروف التي تمر بها بلدنا من انتخابات وكورونا فانه من الواجب الوفاء والحديث عن الدور الكبير الذي تقوم به اجهزتنا الامنية بكافة فئاتها وكوادرها وجيشنا العربي الباسل صمام الامان في الاردن ونفاخر العالم بما لدينا .
عندما نتحدث عن الاجهزة الامنية و الجيش العربي الاردني فان الفخر والاعتزاز والكبرياء والامن والامان والزهو ببلدنا هي القواسم المشتركة لهذه الاجهزة الامنية من مخابرات ودفاع مدني ودرك و الجيش العربي الذي بة نفخر ونعتز امام كل العالم لما لة من سمعة عالمية كبيرة رسمت على صدور الاردنين لما قدمة جيشنا واجهزتنا الامنية من تضحيات على امتداد التاريخ الاردني فاننا نتحدث عن اجهزة مخلصة لهذا الحمى الوطني للمحافظة على تراب الوطن واهل الاردن الصادقين المخلصين . لا بد من رفع التحية إجلالاً وتقديراً واحتراماً لقواتنا المسلحة الباسلة وأجهزة الأمن الأردنية التي ما انفكت على مدى ما يقارب الاشهر الماضية تصل الليل بالنهار لضبط إيقاع الأزمة من خلال تخطيط استراتيجي متماسك مبني على خبرات وكفاءات عسكرية وأمنية تعلمت وتدربت في معاهد عسكرية أقسم رجالها على خدمة الوطن والتفاني في الإخلاص له والوفاء لقيادتة الرشيدة الحكيمة الشجاعة التي لم تضع في اعتبارتها حسابات الربح والخسارة في ظل ظرف اقتصادي تنوء بحملة دول كبرى مقابل صحة المواطن الأردني الذي تعتبره رأس مالها وذخيرتها لأيام الشدائد والأزمات
ان جيش الاردن القوي واجهزته الامنية الشجاعة تعيش مع الوطن والمواطن حبا ووجدانا والقا تدافع بقوتها و عزيمة جنودها عن أي عدوان يهدد الاردن لا قدر الله.
ان الاجهزة الامنية والعسكرية في الاردن ادارات متطورة شفافة واضحة تشارك الناس في كل تخوفاتها وابوابها مفتوحة لكل مواطن فالأجهزة الامنية الاردنية بكل اداراتها تعمل بوضوح الشمس وتواكب التطورات العالمية بكل اقتدار ويجب ان يظل هذا التوجة دليل على اننا في الاردن نعمل على الوصول الى دولة متحضرة بكل المفاهيم والاعراف وان سيادة القانون هي الفيصل الحقيقي في أي قضية او أي انتماء أي شخص لوطنه بدون أي ان يكون هناك أي اعتبارات اخرى تخالف العدالة والشفافية.

ان معادلة هذا الوطن الي تقول أن الاجهزة الامنية والعسكرية هي بكل المفاهيم صمام امان لقوتنا ويجب ان نحافظ عليه بكل الطرق ومهما كانت التحديات كبيرة.
ان الجهود الامنية الكبيرة التي تبذلها مختلف الاجهزة الامنية والعسكرية على ارض الوطن تؤكد ان المؤسسة الامنية تعتبر ركيزة اساسية في استقرار الوطن وبنائه وحمايته وان كل ابناء الوطن يقدرون الدور الكبير الذي تقوم بها اجهزتنا وابنائه.
ان زيادة الرواتب وتقديم الحوافز والتدريب وتامين كافة وسائل النجاح والتفوق للاجهزه العسكرية والامنية صمام امن وامان الاردن وشعب الاردن هو حقا وطنيا يجب ان نتسابق جميعا لتامينه لهم ليشعر المواطن الاردني بان الجميع فريق واحد كل ضمن مجال اختصاصة وان يكون الاحترام والثقة المتبادلة تسود تطبيق القانون بعداله وشفافية ووضح تام وعلى الحكومة اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة بهذا المجال وهم احق من اصحاب البطون المنتفخة من خيرات البلاد وهم احق من اصحاب الرواتب العالية واصحاب الامتيازات الذين لم يقدموا لهذا الوطن وقيادته اي شي وهم احق من الذين نهبوا ملايين الدنانير من ثروات الاردن ولازالوا ينعمون بهذه الخيرات وهم لا يقدمون للوطن اي شي وهم احق من كثير من وارثي المناصب والمراكز المتقدمة وهم لم يقدموا ولن يقدموا اي شي لهذا الوطن وشعبة وقيادته, ان الاردن وطننا وملاذنا بعد الله وعلى الجميع الواجب الديني والوطني بالمحافظة علية بالمهج والارواح.
حمى الله الأردن وشعب الاردن واجهزتة الامنية وقواتنا المسلحة المرابطة والحامية لتراب الاردن وامنة والله اسال ان يحفظ الجميع من كل مكروه ،وان تبقى هذه الاجهزة الامنية والعسكرية قوية مخلصة لتراب الاردن وشعب الاردن وتعمل بكل الامكانيات المحافظة على تراب الاردن واهل الاردن في ظل قائد البلاد الملك عبدالله الثاني .

[email protected]
كاتب وناشط اجتماعي