التخلص من الوقود جوا!

01-1هل تسمح شركات الطيران للطيار بالتخلص من الوقود قبل الهبوط مع ارتفاع ثمنه… الاجابة نعم ويتم هذا الامر بشكل روتيني ! وان قام احد الطيارين بالتخلص من الوقود في الجو فوقنا هل ستمطر السماء كيروسين سريع الاشتعال؟ وفقا لشركة بوينغ، فقد تم تصميم بعض الطائرات لتكون أخف وزنا بشكل ملحوظ عند الهبوط مما تكون عليه عند الاقلاع على سبيل المثال يصل فرق الوزن لما يعادل (90،909.1 كجم). مما يدفعنا للتفكير بأن الاقلاع اصعب من الهبوط بسبب ثقل وزن الطائرة. من باب التوضيح للطائرة نوعان رئيسان من ناحية الوزن وهما الوزن الاقصى للإقلاع والوزن الأقصى للهبوط، والاخير هو الوزن الاقل دائماً. وهكذا فإن الطائرة في رحلاتها الروتينية في الاحوال الطبيعية تقلع بالوزن الاقصى وتستهلك الوقود اثناء الرحلة لتهبط بالوزن الاقل.

ddm ففي الرحلات التجارية الطويلة عادتا ما تتزود الطائرات بعشرات الالاف من اللترات من الوقود مرتفع الثمن ويتم استهلاكه خلال الرحلة مما يسمح للطائرة بالهبوط بوزن اخف مما كانت عليه وقت الاقلاع ويتم حساب وقود الرحلة بشكل دقيق يتناسب مع وزن الطائرة ومسافة الرحلة ووزن الامتعة وعدد الركاب والطاقم وحساب هامش إضافي بسبب ازدحام مدرج الهبوط أو الحاجة للقيام بدورة أو الانتظار فوق المدرج قبل الهبوط فلا يتم اهدار اي مقدار من الوقود.

ولكن في بعض الاحيان لسبب طارئ كأن يصاب احد الركاب بذبحة صدرية أو ان تتعطل بعض الانظمة الملاحية في الطائرة في بداية الرحلة الطويلة -والتي تحتاج لكمية كبيرة من الوقود- وهو ما يجبر الطائرة على الهبوط المبكر ففي هذه الحالات فقط وللضرورة القصوى ولعدم المخاطرة بسلامة الركاب وسلامة الطائرة بسبب الوزن الزائد والذي يتجاوز الوزن الاقصى المسموح به للهبوط يتم التخلص من الوقود بالتنسيق الكامل مع أطقم المراقبة الجوية حيث يتم اتخاذ كافة الاجراءات لابعاد الطائرات الاخرى من منطقة التفريغ ويخرج الوقود من الطائرة عبر نقطة محددة في كل جناح، على مقربة من حافة الجناح وبعيدا من المحرك في اغلب الطائرات كبيرة الحجم، ويظهر في البداية كسائل اكثر من بخار. ولحسن الحظ، فإن معظم الوقود يتبخر حتى قبل أن يصل الأرض بسبب ارتفاع الطائرة في السماء وتحليقها بارتفاع يزيد عن 1500 متر فوق الارض تقريبا وبسبب حرارة الجو، فلا داعي للخوف من سقوط امطار نفطية أو وجود رائحة الوقود في الجو. ولا يوجد تعليمات واضحة تحدد اجراءات تخلص الطائرات من الوقود ويتم التعامل مع كل حالة على حدى حسب الانسب لحظة التفريغ.

بقلم الكابتن أنس ابو شقرة

مدير عام أكاديمية سما للطيران المدني

2017-01-21 2017-01-21
صراحة الاردنية