التوافق على حلول مرورية جديدة لتقاطع طارق

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الخميس 13 يونيو 2019 - 7:18 مساءً

صراحة نيوز،- توافقت غرفة تجارة عمان وامانة عمان الكبرى على جملة من الحلول طرحتها لجنة التجار المتضررين بمنطقة طارق لمعالجة قضية التحويلات المرورية في تقاطع طارق المتعلقة بالباص السريع والتي اثرت على تجار المنطقة البالغ عددهم ما يقارب 300 تاجرا.

واتفق الطرفان خلال اجتماع عقد امس الخميس بمقر الغرفة وحضرته اللجنة المكلفة من تجار المنطقة، على القيام بجولة ميدانية بالمنطقة يوم السبت المقبل لمعاينة ودراسة الاقتراحات العملية والسريعة وتنفيذ الممكن منها بما يخدم مصالح المتضررين والمحافظة على سلامة المواطنيين وعدم الاضرار بالحركة المرورية.

كما جرى الاتفاق على عقد اجتماع لاحق بين مجلس ادارة غرفة تجارة عمان ولجنة المتضررين مع امين عمان الدكتور يوسف الشواربة، لدراسة قضية التحويلات بشكل شمولي وانعكاساتها السلبية على القطاع التجاري بالمنطقة والتأثيرات الناجمة عن الاغلاقات الواسعة وما يمكن القيام به من حلول عملية لمعالجة ذلك بطريقة ترضى مختلف الاطراف.

وتم خلال اللقاء الذي حضره اعضاء مجلس ادارة الغرفة ونائب مدير المدينة للاشغال المهندس نبيل الجريري ومدير ادارة مشاريع الباص السريع المهندس رياض الخرابشة ومدير دائرة عمليات المرور المهندس زياد الفراج ومدير مشروع تقاطع طارق المهندس جعفر الطرمان، الاعلان من قبل مسؤولي الامانة عن استحداث شوارع خدمات جانبية على الشارع الرئيسي خلال اسبوعين لتسهيل الحركة المرورية بالمنطقة.

واستمع الحضور خلال اللقاء إلى شرح حول التفاصيل الهندسية للمشروع الذي يُعتبر أكبر المشروعات الإنشائية في تاريخ الأمانة بقيمة (27) مليون دينار ويستمر العمل فيه لمدة سنتين لإنشاء نفقين سفلي من مسربين وعلوي بإتجاه أوتوسراد عمّان الزرقاء على دوار طارق، مع إقامة محطة رئيسية للباص سريع التردد لمعالجة الإختناقات المرورية المتكررة في هذه المنطقة.

وناقش الحضور الآثار السلبية التي نجمت عن الإغلاقات التي تسبّبت بها أمانة عمّان الكبرى للتجار والمواطنيين والمحلات التجارية والضرر الحاصل لتجار المنطقة جرّاء التحويلات المرورية التي عزلت المحلات التجارية عن الشوارع في المنطقة وحالت دون وصول المتسوّقين إلى منطقة المشروع منذ يوم السبت الماضي، إضافة لمعاناة التجار في الوصول لمحلاتهم ومتابعة اعمالهم.

وتم الإتفاق خلال الاجتماع على ضرورة قيام الأمانة بإعلام الغرفة والتنسيق المسبق معها قبل قيام كوادرها بعمل أية مشروعات مستقبلية في المناطق التجارية لتفادي تكرار ما حصل في منطقة طارق والعمل بشكل مشترك للتخفيف من الأثار السبية التي قد تنجم عن ذلك.

وأستعرض الحضور حجم الضرر الذي لحق بالتجار وأصحاب المجمعات التجارية خلال الأسبوع الحالي وما سينتج عن المشروع من تأثيرات وأضرار طيلة فترة الإغلاق وضروة إيجاد حلول سريعة تخفف من الضرر الحاصل على القطاع التجاري.

واكد رئيس الغرفة خليل الحاج توفيق ضرورة التواصل لحلول سريعة لقضية تجار تقاطع طارق الذين تضرروا جراء اعمال الحفريات والتحويلات المرورية بالمنطقة والتي اثرت على اعمالهم والحقت فيهم خسائر مادية.

2019-06-13
صراحة الاردنية