الحباشنة للنائب أبو محفوظ ” يمكن ان يغضب الإنسان ولكن ليس حد قدح الناس بما ليس فيهم “

صراحة الاردنيةآخر تحديث : السبت 5 مايو 2018 - 11:34 مساءً

صراحة نيوز – رد وزير الداخلية الاسبق المهندس سمير الحباشنة على التصريحات التي اطلقها النائب سعود ابو محفوظ تعليقا على نتائج انتخابات نقابة المهندسين الزراعين التي انهت اكثر من عقدين من الزمن من سيطرة الأخوان المسلمين على النقابة حيث قال ابو محفوظ على صفحة الفيس بوك خاصته ” ان جميع التيارات السياسية حشدت ضد قائمة انجاز ومنها العلمانيين والليبرالين وأبناء الطوائف والبعثيين والماسون والمثليين و الحكومة وأجهزتها و نواب و غيرهم ” والتي اثارت الرأي العام الاردني بصورة كبيرة .

وقال الحباشنة في معرض رده على تصريحات أبو محفوظ ” يجب الا يصل بك الغضب لامر دنيوي، واتهام الناس باعراضهم وسلوكهم “

وناليا كامل النص الذي كتبه الحباشنة :-

‘الى الشيخ سعود ابو محفوظ مساء الخير..معقول ياشيخ وانت من المفترض ..من الأقربين لله سبحانه..ان يصل بك الغضب لأمر دنيوي، حد اتهام الناس …باعراضهم وسلوكهم..مجرد ان لم يفز من يعنيك في نقابه..!!!..الم يقل سبحانه ‘وتلك ايام نداولها بين الناس..كلهم زملاء.. يتسابقون على خدمة مهنتهم..وكلهم من أبناء هذا الشعب الطيب..يمكن ان يغضب الإنسان يا شيخنا ولكن ليس حد قدح الناس بما ليس فيهم..اقترح عليك بحذف ماكتبت فوالله انه لا يليق لابديننا ولا بمكانتك..مع خالص المحبه’.

وفي ضوء الانتقادات الشديدة من مختلف الأوساط لما ذهب اليه النائب أبو محفوظ قام بشط المنشور الأول وكتب توضيحا تاليا نصه 

توضيح. بسبب الأجتزاء والتوظيف الجائر والمقصود للمنشور الذي اصدرته يوم 5\5\2018 وتغليبا للصالح العام والمصلحة الوطنية، والتماسك النقابي، قمت بحذفه وعليه أرجو وبعد السحب التوضيح التالي… -أنا أقررت بالحق الكامل لكل مكونات بلدنا في التحشيد ضد قائمة “انجاز” وسردت المسميات الكثيرة، وأكدت “أنهم جميعا أمة من الناس لا يستهان بعددهم” وهذا أعتراف بفوزهم، وهو ليس مستحلا على تجمع عريض في منافسة مكون واحد. -وأقررت أيضا، بحق الحكومة ومقدراتها وأمكاناتها وأجهزتها وأذرعها كافة وموظفيها وبعض نوابها، أن تستميت في سبيل اقصاء الأسلاميين عن دفة التوجية في النقابة. ومن باب الحرص على النقابة التي تشكل قلعة وطنية أكدت على أن هؤلاء “المختلفين لن يحققوا نصابا” ولن يدفعوا عجلة المقود الى الأمام. _وفي النهاية أشدت “بأحتكام الجميع في هذا البلد المبارك الى الصندوق فهو كلمة السر التي تحفظ لكل ذي حق حقه، وليس من عادة الأسلاميين معاندة ارادة الناس وانما يخدمونهم برضاهم” نعم يخدمونهم برضاهم. وهنا أريد أن أوكد أنني من جيران رئيس كتلة أنجاز المهندس عبدالله عبيدات، وأنا أعرفه كبيرا منذ طفولته، ولكنني لم أصطف ولم أتواصل معه طيلة الحملة الانتخابية، ولا مع غيره من أعضاء الكتلة, فنحن للجميع… غير أنه ساءني منذ أيام أنخراط البعض ومن مستويات عدة في الأساءة اللفظية المستغربة والغريبة جدا. أبدا،أبدا، ليس غريبا أمام هذه المروحه العريضة من المتكتلين ضد “إنجاز” أن يحققوا ضدها فوزا مستحقا ومتوقعا بسبب طول المكث، فاز الاسلاميون أحيانا وهزموا آحايين أخرى في النقابات، وتقبلوا ذلك بمنتهى الرحابه والتعاون والتسامح والتصافح. لقد وصفت جولة اتنخابية ضمن معطياتها دون انحياز لمهزوم او مساس بفائز فكلهم الوان زاهية في المكون الوطني الواحد. النائب سعود أبومحفوظ 5\5\2018

 المنشور الأول 
2018-05-05 2018-05-05
صراحة الاردنية