الخدمات الطبية الملكية تحتفل بتخريج دورات التمريض التخصصية

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الخميس 8 فبراير 2018 - 6:04 مساءً

صراحة نيوز – رعى مدير عام الخدمات الطبية الملكية اللواء الطبيب معين الحباشنة اليوم الخميس, حفل تخريج دورات التمريض التخصصية والتي انعقدت العام الماضي في مديرية التمريض بالخدمات الطبية الملكية.

وقال اللواء الحباشنة في كلمة له: “إن مهنة التمريض تعتبر ركيزة أساسية في الجسم الطبي، وأن الخدمات الطبية الملكية سعت منذ تأسيسها إلى الاهتمام بهذه المهنة الإنسانية من خلال عقد الدورات المتخصصة لتواكب التقدم العلمي ولنحافظ على مستوى الكادر التمريضي المتميز”.

وذكر اللواء الحباشنة أن الخدمات الطبية الملكية تعتبر رافداً أساسياً لمهنة التمريض في كافة القطاعات الصحية المحلية والعربية، مشيراً إلى أن كلية الأميرة منى للتمريض والتي تأسست عام 1962, كانت لها بصمات واضحة في تخريج كوادر تمريضية مؤهلة ومدربة ومسلحة بالعلم والمعرفة، الأمر الذي ساهم باستقطاب العديد من ممرضي الخدمات الطبية في مستشفيات القطاع الخاص.

وشدد مدير عام الخدمات الطبية الملكية على ضرورة تطوير مهارات الاتصال والتواصل، والتركيز على شروط الاعتمادية للوصول الى خدمه طبية مثلى تقدم للمواطن الأردني.

وقالت مديرة التمريض العميد الممرضة ريما المجالي، أننا في المديرية نعمل لتحقيق رسالة الخدمات الطبية الملكية في رفع سويتها والنهوض بمستوى الرعاية الصحية والكوادر الطبية وذلك ضمن استراتيجيات وخطط واضحة تقوم على الاستفادة من الخبرات والتجارب الماضية تضمن الالتزام بالتطوير المستمر والاستخدام الأمثل للموارد، مشيرةً إلى أنه تم في الأعوام السابقة عقد العديد من ورشات العمل والندوات والدورات التمريضية في مختلف التخصصات.

يذكر أن عدد خريجي الدورات 127 خريجاً، وزعوا على الدورات التخصصية التالية: دورة تمريض العناية الحثيثة، دورة تمريض الأطفال والخداج، دورة تمريض البالغين، دورة تمريض العمليات، دورة المعالجة التنفسية، دورة التعقيم، دورة تخطيط الدماغ والأعصاب، دورة تمريض العناية بالجروح والفتحات الجانبية ودورة غسيل الكلى.

وفي نهاية الحفل الذي حضره مساعدو مدير عام الخدمات وعدد من ضباط وضباط صف وأفراد الخدمات الطبية الملكية، وزّع راعي الحفل الدروع والشهادات على الخريجين.

2018-02-08
صراحة الاردنية