الرأي والغد والدستور تتجاهل تغريدة الأمير حمزة التي اشغلت الاردنيين

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 - 5:41 مساءً

صراحة نيوز – استغرب  مراقبون تجاهل الصحف اليومية ( الرأي والغد والدستور ) للتغريدة التي اطلقها الأمير حمزة بن الحسين صباح اليوم على حسابه تويتر والتي اشغلت المواطنين على مواقع التواصل الاجتماعي مؤيدين  لسموه ما اشار  اليه في  التغريدة والتي اعتبروها تعبر عن نبض الشارع ليخرج الاردن من أزماته السياسية والاقتصادية .

واعتبر مراقبون ان ما حملته تغريدة الأمير حمزة تأتي دعما لجهود جلالة الملك المستمرة حيث يؤكد جلالته في كل مناسبة ولقاء على الحكومات المتعاقبة بضرورة التصدي لكل اشكال الفساد ومعالجة الترهل في مؤسسات الدولة  الذي يعيق الأداء والانجاز  واطلاق المشاريع الاستثمارية المولدة لفرص العمل مطالبا الشباب بالضغط من الأسفل وتوزيع المكتسبات الوطنية لتشمل جميع محافظات المملكة وترسيخ العدالة لتحقيق رؤية الاردن الاصلاحية الشاملة .

 وكان سمو الأمير حمزة بن الحسين أكد في تغريدته على  أهمية اعادة الثقة بين المواطن والدولة لتصحيح نهج الدولة التي وصفها بالفاشلة للقطاع العام .

ودعا سموه الى إجراء جدي لمكافحة الفساد المتفشي، ومحاسبة جادة للفاسدين وليس بالعودة لجيب المواطن مراراً وتكراراً .

 وتزامنت تغريدة الأمير حمزة مع مقطع فيديو تمثيلي من مسلسل أمريكي نشره  شقيقه سمو الأمير علي على حسابه تويتر يؤشر الى ان  النهوض باقتصاد الدول النامية يتطلب خفض الضرائب لا زيادتها  وأن  الضرائب قتلت أي بصيص أمل في دول العالم الثالث لانتعاش تلك الدول حيث تبقى تحت رحمة القروض والهبات  فيما مواطنيها  سيبقون يدفعون طول حياتهم.

وتمنى معلقون على تغريدة الأمير حمزة ان يعهد جلالة الملك الى الأمير حمزة بتشكيل حكومة وطنية قادرة على تحمل مسؤوليات المرحلة ومعالجة كافة الاختلالات التي تسببت بها الحكومات المتعاقبة .

وقال احد المعلقين  ” يا ليت جلالة الملك يكلفك برئاسة الوزراء.الملك محبوب وانت محبوب.متأكد ان جلالته سينام ليله الطويل مطمئنا أن يدا أمينة ترأس الحكومة.وهذا معمول به في الكويت.وتكون تحت المحاسبة البرلمانية والتي هي فاشلة فقد دجنتها الحكومات الفاسدة والفاشلة.لكن تكون تحت المحاسبة الشعبية .

وأضاف ” لا أظنك تمانع وليس لك الحق في الممانعة  من صار مسؤولا اصبح تحت المحاسبة الشعبية يا ليت  .. بوم عيد لكل الأردنيين ..  وأنا أولهم  رحم الله أباك رحمة واسعة ”

وقال احد النشطاء ” الكثير من المتنفذين من يدفع الوطن والمواطن نحو الهاويه بعدما اصبح ثلاث ارباع الشعب تحت خط الفقر وهذا رقم متواضع ولن تجد في القرى والارياف الربع فوق خط الفقر بل الفقر يزداد هناك. ”

وجاء في تعليق احد المواطنين ”  تُعتبر هذه المرحلة من أخطر المراحل في هذه الأزمة بسب تدرج الأزمات في الأردن”

واضاف حتى الأمراء يطالبون بما يطالب الشعب وينتظرون معنا إجراءات جدية لمكافحة الفساد . ” .

 ويحظى سمو الأمير حمزة الذي يحمل رتبة عقيد في القوات المسلحة الاردنية بحضور شعبي واسع لكن ليس على حساب الولاء للهاشمين بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين .

2018-09-25
صراحة الاردنية