الرزاز : الحكومة تعول على هيئة الاستثمار وقيادتها الجديدة

الغرايبة : الشباب الاردني في الخارج ثروة كبيرة

2019-08-08T16:47:28+02:00
2019-08-08T16:49:38+02:00
مال وأعمال
8 أغسطس 2019

1565272107126 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز – رعى رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز في جامعة الحسين التقنية بعمان اليوم الخميس، حفل إطلاق مبادرة “شبكة المستثمرين المغتربين”.

وتهدف المبادرة التي تم إطلاقها بالتعاون بين وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة ومؤسسة ولي العهد وشركة (Beyond capital ) وبالتنسيق مع مجلس رجال الاعمال الاردنيين في دولة الامارات العربية المتحدة، الى التشبيك بين الرياديين ورجال الاعمال. 

وتشكل المبادرة باكورة لسلسلة من اللقاءات التي سيتم إقامتها مع المستثمرين الأردنيين المغتربين المقيمين في عدة بلدان عربية وأجنبية لإيجاد شبكات من المستثمرين الأردنيين المغتربين، وسيتم من خلالها تبني مجموعة من المشاريع الريادية والدخول في شراكات استراتيجية وتقديم الدعم المالي والتقني للرياديين، إضافة إلى العمل على فتح الأسواق الإقليمية والدولية أمامهم. 

واكد رئيس الوزراء أهمية هذه المبادرة التي تؤسس لشراكة بين شبابنا المبدعين الذين أسسوا شركات ناشئة في قطاعات متعددة في الصحة والتعليم والانتاج والطائرات بدون طيار والخدمات المختلفة للمستهلك والمنتج مع مستثمرين أردنيين يرغبون بالاستثمار في الاقتصاد الاردني . 

كما اكد رئيس الوزراء أن هذه التشاركية بين المغتربين والرياديين يحتاجها الطرفان اذ يحتاج الشباب الى التمويل فيما يحتاج رجال الاعمال المغتربون لاستثمار منتج له عائد اقتصادي ومالي حقيقي يسهم في عجلة الاقتصاد وتشغيل الشباب والاستفادة من مواهبهم. 

ولفت إلى أن الحكومة بكافة قطاعاتها تدعم هذه المبادرة وفي مقدمتها وزارة الاقتصاد الرقمي التي تم تغيير مسماها لتقوم بدورها في خدمة القطاعات التي تمت رقمنتها والتي باتت تستخدم الانترنت والتكنولوجيا لإيصال خدماتها بما يسهم في تخفيض كلف الانتاج وزيادة تسويق الخدمات الاردنية في المنطقة والعالم وتعزيز تنافسيتها. 

وأعلن أن الحكومة بصدد إعادة هيكلة مؤسسة الاستثمار لزيادة قدرتها على خدمة المستثمرين وتسهيل الاجراءات أمامهم حتى لا يدخلوا في العقبات الاجرائية، وليكون المقياس هو حجم الاستثمار والعائد عليه وليس كما كان دورها سابقا قياس الاعفاءات التي يحتاجها المستثمر. 

وأشار الرزاز الى أن الحكومة تعول على هيئة الاستثمار وقيادتها الجديدة لتلعب دورا اساسيا في ترويج الاستثمار بالأردن على مستوى المنطقة والعالم.

من جهته اكد وزير الاقتصاد الرقمي والريادة المهندس مثنى غرايبة، اهمية هذه المبادرة باعتبارها أول شبكة تجمع المستثمرين المغتربين والرياديين في الاردن، لافتا إلى أن فكرة المبادرة انبثقت من رغبة حقيقية لدى مجموعة من المغتربين الراغبين باستثمار حقيقي في الوطن والتشبيك مع رياديين اردنيين .

واشار إلى أن الشباب الاردني في الخارج هم ثروة كبيرة يجب تعزيز التواصل معها، معربا عن ثقته بأن هذه المبادرة سيكون لها اثر كبير في تشجيع المغتربين على استثمارات نوعية .

واكد المهندس غرايبة أن مبادرة اليوم تشكل استثمارا حقيقيا بالخبرة والتجربة وتعزيز قدرة الشركات الريادية على الوصول الى الاسواق العربية والعالمية .

وأعرب رئيس مجلس الاعمال الاردني في دبي احسان القطاونة عن أمله بأن تكون هذه المبادرة فاتحة لإيجاد فرص عمل متميزة للشباب الاردني والمساهمة في التنمية داخل الوطن الذي يحتاج الى جهودنا واستثماراتنا، مؤكدا ان قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات هو القطاع الواعد للأردن الذي يزخر بالكفاءات البشرية في هذا المجال .

واشار القطاونة الى أهمية تسريع عملية اتخاذ القرار لدى الجهات المعنية بالاستثمار وتكريس ثقافة خدمة العملاء التي اعتبرها خطوة مهمة في استقطاب الاستثمارات .

وقدم مجموعة من الرياديين المشاركين في المبادرة ايجازا حول مشروعاتهم الريادية وامكانية التشبيك مع رجال الاعمال الاردنيين المغتربين في دولة الامارات العربية المتحدة للاستثمار بهذه المشروعات وتصدير خدماتها الى الاسواق المحلية والعربية والدولية .

وتشمل مجالات المشاريع التي عرضها الرياديون المنتجات الطبية لمقدمي الرعاية الصحية والالكترونيات وحلولا للطائرات بدون طيار والذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي واجهزة لتطوير حلول تكنولوجية لمساعدة الصم وضعاف السمع والاغذية والمكملات الغذائية، وخدمات الصيانة المهنية للمرافق السكنية والمباني التجارية، ومنصة للإقراض الصغير على الإنترنت تتيح للمستخدمين الحصول على قروض قصيرة الأجل، إضافة الى منصة على الإنترنت التي توفر المحتوى الأصلي المترجمة والموثوقة باللغتين العربية والإنجليزية.