الرفاعيان الأب والأبن ماذا يريدان ؟

الأب .. هنالك تجاهل لرجال الدولة .. والأبن .. حكومتي عالجت المشكلات مرة واحدة

2019-10-07T18:38:05+03:00
2019-10-09T07:38:09+03:00
في الصميم
7 أكتوبر 2019

94567 1 1421280376 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز –

نشرت وسائل اعلام محلية نقلا عن الرفاعيين الأب والأبن خلال لقاء جمع كل منهما مع مجموعة من السياسيين والاعلاميين مواقف محددة حيال بعض القضايا والموضوعات ذات الشأن المحلي .

فخلال لقاء في منزل الأب زيد الرفاعي رئيس مجلس الأعيان الأسبق والذي كان قد شكل ست حكومات حمل الشعب مسؤولية عدم وجود احزاب اردنية فاعلة وانتقد عدم استشارة من وصفهم برجال الدولة الاردنية لأخذ المشورة والنصيحة فيما استبعد امكانية تشكيل حكومات برلمانية بسبب عدم وجود احزاب تحظى بقواعد شعبية واسعة .

ففي شأن الأحزاب قال أنها تٌبنى من الأسفل الى الأعلى وليس العكس لافتا الى انه ليس لدينا أحزاب قوية في الاردن باستثناء حزب جبهة العمل الاسلامي وبالتالي لن يكون هناك احزاب قوية مهما تم وضع قوانين وتشريعات .

وحيال امكانية تشكيل حكومات برلمانية قال ان مثل ذلك ينجح فقط في الدول التي لديها أحزاب تحظى بقواعد شعبية واسعة في اشارة الى ان مثل ذلك غير متوفر في الاردن مبديا معارضته لتشكيل حكومات برلمانية في الاردن .

90fed41ab38e7eb244bc687a7650ef86300412521603413038 - صراحة نيوز - SarahaNews

من احداث نيسان

وخلال اشارته لتجاهل استشارة من وصفهم برجال الدولة قال أن قيمتهم تكمن بإعطاء المشورة والنصيحة حينما يُطلب منهم ذلك مضيفا الا انه وللأسف لا يوجد هناك من يسأل أو يطلب مشورتهم ونصائحهم ولن يتطوع أحد لتقديم المشورة وهو ما فسره مراقبون بشكوى غير مباشرة جراء تجاهل المرجعيات العليا استشارة الشخصيات التي سبق وتولت مناصب رفيعة فيما مضى .

أما الأبن سمير الرفاعي الذي سبق ان شكل حكومتين في عهد الملك عبد الله الثاني فقد قال خلال اللقاء الذي جمعه بعدد من سياسيين واعلاميين وجاء بترتيب من احد الإعلاميين في منزله ان الحكومة ونقابة المعلمين أخطأتا في التعمل مع ازمة المعلمين وكان هناك خلط بين ابداء الرأي واتهام الآخر لافتا الى ان الوزير الحالي والسابق مرعوبان دون ان يشير الى اسميهما .

065d5e22ce6677a25e60d55fb1ec9f9684055933684396767685 - صراحة نيوز - SarahaNews

واضاف يجب ان يشعر المواطن ان هناك حكومة والمواطن يحترم الحكومة القوية .

وعن تعامل حكومته مع القضايا والمشكلات العامة كرئيس وزراء قال الرفاعي الأبن لقد عالجنا المشكلات مرة واحدة وليس بالتدريج لافتا الى اهمية ان يكون الوزراء سياسيون وليس فنيون .

لكن الأهم خلال هذا اللقاء اعتراف الرفاعي الأبن بفشل مدونة السلوك الاعلامية التي اقرها إبان احدى الحكومتين اللتان شكلهما حيث قال ” استعدينا الإعلام مبكرا وطريق تطبيق المدونة خطأ “

يشار الى ان الرفاعي الأب كان قد شكل ست حكومات في عهد الملك الراحل الحسين بن طلال وتمت اقالة حكومته السادسة من قبل الملك الراحل في عام 1989 في اعقاب الاحتجاجات والمظاهرات الغاضبة التي شهدها الأردن في منتصف شهر نيسان من عام 1989 فيما استقالت الحكومة الثانية للرفاعي الأبن استجابة لضغط شعبي ولم يكن قد مضى على تشكيلها 67 يوما وذلك احتجاجا على نهجها في ادارة شؤون الدولة الأردنية .