السعود: مكرمة الملك بعلاج الطفل المصري المصاب بالسرطان أبهجت والديه وقلوب أبناء الطفيلة

2020-06-01T11:11:34+03:00
2020-06-01T11:13:27+03:00
اخبار الاردن
1 يونيو 2020
img 20200601 wa00117351328508859613656 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز- قال النائب الدكتور حسن السعود إن الديوان الملكي العامر أوعز بعلاج الطفل المصري ابراهيم اشرف ابراهيم الصاوي، المصاب بسرطان الدم والمقيم بمحافظة الطفيلة، وذلك بعد مناشدات من ذوي الطفل وعدد من أبناء الطفيلة.

وأضاف السعود: إن مكرمة جلالة الملك عبد الله الثاني والمتابعة المستمرة من سمو ولي العهد الأمير الحسين بن عبدالله قد ابهجت قلوب ذوي الطفل وأبناء الطفيلة عامة.

وكتب السعود في رسالة شكر لجلالة الملك ما يلي:

بسم الله الرحمن الرحيم
مولاي حضرة صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم – حفظه الله ورعاه .
سيدي ومولاي المعظم ،،
بكل مشاعر الولاء والفخر والإعتزاز بقيادتكم الحكيمة الفريدة ، التي منّ الله علينا بها ، بما أتصفت به من الحكمة الرشيدة ،وعمق الرؤية، وسعة الإطلاع ، والتواصل مع ابناء الشعب ، وتلمس حاجاتهم وتلبية احتياجاتهم ، ديدناَ مباركا ،حبا الله به ملوك وأمراء العائلة الهاشمية الشريفة ، فقد استقبل أبناء شعبكم من محافظة الطفيلة ” الهاشمية ” بكل مشاعر التقدير والعرفان مكرمة جلالتكم الطيبة السامية ،التي استجابت لنداء ابناء المحافظة من اجل توفير العلاج للطفل ( أبراهيم اشرف ابراهيم الصاوي ) من ابناء جمهورية مصر العربية الشقيقة ،الذي ولد وعاش في محافظة الطفيلة مع والديه طوال سنين ، والتكفل بعلاجه في مستشفى الحسين للسرطان لما اصابه من مرض عضال في مستشفى الحسين للسرطان .
سيدي ومولاي المعظم ،،
بمكرمتكم السامية الطيبة ،التي تضاف الى جموع مكاركم العظيمة الطيبة وخاصة منها ما يتعلق بتلمس احتياجات ابناء شعبكم أولا ، وإخوتنا من المقيمين ايضا على ثرى هذا الوطن العزيز ، فإنكم يا مولاي ،تسطرون اعظم المواقف الإنسانية الرفيعة مما لا يسابقكم فيها احد ،ولا يصل اليها إلا من أكرمه الله بقلب عظيم ، وحكم رشيد، وأيد سلطانه ورضي عن اعماله .
مولاي المعظم ،،
بالأصالة عن نفسي ، وبالإنابة عن ابناء المحافظة الهاشمية ،التي تعتز وتفخر بالإنتماء والولاء لعرشكم الهاشمي المفدى ، اتقدم من جلالتكم المعظم وسمو ولي عهدكم المحبوب صاحب السمو الملكي الأمير الحسين بن عبدالله حفظه الله ورعاه باسمى آيات الشكر والتقدير والعرفان على مكرمة جلالتكم ومتابعة حثيثة من لدن سيدى ولي العهد المحبوب .
حفظكم الله يا مولاي بأعظم أيات القوة والمنعة ، وأعز حكمكم الرشيد الغالب بعون الله وقدرته .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
خادمكم المطيع :
النائب الدكتور حسن عصري السعود
الطفيلة : في التاسع من شوال لعام 1441 هجري
الموافق : 1 / 6 / 2020 .

تابعنا الأن على تطبيق نبض
صراحة نيوز - على تطبيق نبض