الشاعر حيد ر محمود ( الملقي ظلل الديوان الملكي بمعلومات كاذبة )

صراحة نيوز – قال الشاعر الاردني الكبير العين حيدر محمود ان رئيس الوزراء هاني الملقي كان يتقصد ولده الديبلوماسي عمار منذ عام 2005 حيث اقصاه من وزارة الخارجية حينما كان الملقي وزيرها وفعل ما فعل بالاردن واحراجه لجلالة الملك آنذاك..

وأضاف العين والشاعر محمود انه لولا تدخل الملك وقتذاك ما عاد ولده الى السلك الحكومي ليعمل في المكتب الاعلامي بلندن الى ان تم اغلاق المكتب في زمن الدكتور نبيل الشريف الذي نالته قصيدة هجاء ايضا ..

ولفت العين الشاعر يقول لست ادري لماذا يفعل بنا ذلك الا اذا كان يعتقد اننا من القرامطة الذين سرقوا الحجر الاسود..

واضاف : بعد ذلك التقيت سيدنا بمناسبة فسألني عن ابني فابلغته : ‘طردوه’ فأمر باجراء اللازم ..

وقال ان ولده حاصل على الدرجة العليا ويتحدث اربع لغات..

وتابع محمود سرد قصة عمار : ظل ولدي الى ان جاء معروف البخيت فانصفه حيث طلبه في اليوم الثالث من تشكيله للحكومة و عينه مستشارا في الرئاسة لليوم الذي جاء فيه الملقي وظل متحرشا بابني حتى سحب منه سيارته اولا ثم اطاح به.

وقال ان رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز بالصورة ومدير مكتب جلالة الملك وامين الديوان ايضا بالصورة لكن المفاجأة ان الديوان سألني ان كان عمار يعمل بدبي (…) الامر الذي افقدني صوابي حيث ان الرئيس ضلل الديوان بمعلومات كاذبة فعمار لم يدخل دبي منذ ان كان في الثالثة من عمره .. فكيف يؤلف الملقي قصصا وحكايا. وعن رسالته قال انه وجهها بعد ان استنفذ كل الطرق فبعد خدمة عشرين عاما لولده عمار يفصل فيما يتمختر ابن الرئيس ويتعين اينما يشتهي .. ويتساءل : كيف له ان يعين ابنه ويفصل ابني .. الوطن ليس لهم وحدهم فحينما كنت صامدا في السبعين كان هاني يلعب الجلول..

ووعد محمود بنشر قصيدة في هجاء الملقي يقوم على اعدادها حاليا .

نقلا عن عمون

2017-06-15 2017-06-15
صراحة الاردنية