“الصحفيين” توقع اتفاقية قروض لأعضائها مع البنك التجاري الاردني

صراحة نيوز – وقعت نقابة الصحافيين والبنك التجاري اليوم الاثنين، اتفاقية تسهيلات القروض لأعضاء النقابة من الهيئة العامة.

ووقع الاتفاقية في مقر الإدارة العامة للبنك نقيب الصحافيين الزميل راكان السعايدة، ومدير عام البنك التجاري سيزر قولاجن، بحضور عدد من أعضاء مجلس النقابة وكبار موظفي البنك.

وتتضمن الاتفاقية، تمكين الزميلات والزملاء من الحصول على قرض سقفه ثمانية آلاف دينار، بفائدة 2 بالمائة، وفترة سداد لغاية 72 شهراً.

وكانت النقابة نجحت في تخفيض الفائدة من ثلاثة بالمائة، إلى اثنين بالمائة، ورفعت قيمة القرض من خمسة آلاف دينار إلى ثمانية.

وقال قولاجن، إن البنك سعيد بهذه الاتفاقية، ويراها امتدادا للتعاون الإيجابي والمثمر بين الطرفين، مؤكداً حرص رئيس وأعضاء مجلس إدارة البنك وكادره على تعظيم التعاون مع نقابة الصحافيين، وأن البنك مستعد لأقصى درجات التعاون وبما يعظّم الامتيازات والفوائد التي يمكن للطرفين تحقيقها عبر علاقتهما، وعبر الأفكار التي يمكن أن تطرح وتناقش لزيادة العوائد المادية والاقتصادية، وفي إطار حرص البنك على دوره الوطني وشراكته مع كل المؤسسات الوطنية.

من جهته أكد الزميل السعايدة، أهمية القيمة المضافة التي توفرها اتفاقية القرض مع البنك لأعضاء الهيئة العامة، وسعي النقابة إلى تطوير الشراكة مع البنك التجاري لتحقيق المزيد من المزايا والمكتسبات للزميلات والزملاء.

واضاف، ان البنك التجاري، وبما يمثله من مركز مالي اقتصادي وطني ناجح، يشكل شريكاً إيجابياً لنقابة الصحافيين، الحريصة على إبداع واستثمار مختلف الفرص لدعم أعضاء الهيئة العامة، وتنويع مكتسباتهم وتعظيمها.

وأكد أن ملف الاستثمار في النقابة سيسير بخطين متوازيين: الأول الاستثمار الذي ينعكس على الهيئة العامة مباشرة كتجارة الأراضي، والآخر الاستثمار الذي يعظّم من عوائد النقابة.

وقال السعايدة، إن الفريق المعني بالاستثمار في مجلس النقابة سيباشر قريباً أعماله، بإقرار منهجية عمل وآليات شفافة ومرنة لإنجاز جملة من المشاريع الاستثمارية ذات الأثر، والتي تُشكّل قيمة مضافة للنقابة والهيئة العامة.

2017-10-30 2017-10-30
صراحة الاردنية