الضريبة تطلق الحملة الإعلامية لترويج الخدمات الإلكترونية الضريبية

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الثلاثاء 19 ديسمبر 2017 - 4:12 مساءً

صراحة نيوز – جرى تحت رعاية مدير عام دائرة ضريبة الدخل والمبيعات السيد بشار صابر ناصر صباح هذا اليوم الثلاثاء الموافق 19/12/2017 إطلاق الحملة الاعلامية لترويج الخدمات الالكترونية الضريبية التي اقيمت في مركز الملك حسين للأعمال بالتعاون مع مشروع  إصلاح و ادارة المالية العامة التابع للوكالة الامريكية للتنمية الدولية وذلك في اطار عملية التحول الالكتروني في تقديم الخدمات الحكومية للمواطنين.   

وسيتم خلال هذه الحملة التركيز على ارسال رسائل للمكلفين على مواقع التواصل الاجتماعي بهدف تحفيزهم للاشتراك بخدمات الحكومة الالكترونية الضريبية التي توفرها الدائرة للمكلفين وكيفية استخدام هذه الخدمات.

كما وستشمل هذه الحملة عقد العديد من ورش التوعية والترويج لمنتسبي مؤسسات المجتمع المدني لتشجيعهم وتعريفهم بأهمية ومنافع الاشتراك بخدمات الحكومة الالكترونية الضريبية التي توفر عليهم بالوقت والجهد والمال.

وستتضمن الحملة نشر مواد وثائقية وتعليمية واعلامية واعلانية ترشد المكلفين لكيفية التعامل مع الخدمات الضريبية الكترونياً وتشجعهم على الاشتراك فيها لغايات التحول الالكتروني الذي تعمل الحكومة للوصول اليه بداية عام 2020 حسب التوجيهات الملكية السامية.  

وكان مدير عام دائرة ضريبة الدخل والمبيعات قد اكد ان التوجيهات الملكية السامية كانت حافزاً لإنفاذ هذه الحملة حيث ان توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني للحكومة بضرورة العمل على تطوير الجهاز الإداري، وإنجاز برنامج الحكومة الإلكترونية بشكل كامل بحلول عام 2020، بشكل يكفل معالجة الترهل الإداري ويحسن الأداء ونوعية الخدمة المقدمة للمواطن والمستثمر مما دعا دائرة ضريبة الدخل والمبيعات لوضع توجيهات جلالة الملك موضع التنفيذ باتخاذ الاجراءات التي تضمن تنفيذ هذه التوجيهات بما يكفل خدمة المكلفين.

واضاف أن الوصول إلى الحكومة الإلكترونية بشكل كامل اصبح ضرورة ملحة  لما لها من دور كبير في تسهيل الخدمات المقدمة للمواطنين وتحويلها من خدمات تقليدية إلى خدمات إلكترونية وكذلك لما لها من دور كبير في توفير الوقت والجهد والمال  والقضاء على المراجعات الشخصية والواسطة وبعض اشكال الفساد.

واشار الى ان دائرة ضريبة الدخل والمبيعات قد اعطت عملية تفعيل خدمات الحكومة الالكترونية اولوية خاصة منذ فترة ليست بالقصيرة في جميع خدماتها واعمالها ونشاطاتها حيث قامت بأرشفة جميع الملفات والوثائق المتعلقة بالمكلفين كافة كما قامت بعقد اتفاقيات مع المؤسسات المختلفة والربط معهم لتبادل المعلومات الكترونيا وتقديم الخدمات للمكلفين الكترونيا.

وبين مدير عام الضريبة انه وانطلاقاً من توجيهات جلاله الملك المعظم للتحول الالكتروني في تقديم الخدمات الحكومية للمواطنين سعت دائرة ضريبة الدخل والمبيعات لتنفيذ توجيهات جلالته وتطلعاته فقامت بإطلاق العديد من الخدمات الالكترونية ووفرتها لمكلفي الدائرة بعد قيامها بتأهيل كوادرها البشرية وتجهيز البنى التحتية والفنية للتعامل مع هذه الخدمات حيث قطعت الدائرة شوطاً لا باس به في هذا الجانب ووفرت هذه الخدمات للمكلفين كافة الا ان عدد المكلفين الذين بادروا للاشتراك بهذه الخدمات ظل متواضعا.

واضاف ان الخدمات الالكترونية التي وفرتها الدائرة للمكلفين اختصرت الكثير الكثير من الاجراءات والوقت والجهد والمال على المشتركين فيها حيث بإمكان المكلف المشترك بخدمات الحكومة الالكترونية تقديم الاقرار الضريبي وتسديد الارصدة المترتبة عليه الكترونياً وكذلك تعديل عنوانه وبياناته والحصول على بيان ضريبي و الحصول على عدد من الخدمات الاخرى مثل رد اي مبالغ مترصده للمكلف على حسابه البنكي وكل ذلك يتم دون عناء المراجعة المتكررة للدائرة كما انه واعتباراً من 1/1/2018 سيكون بإمكان المكلف المشترك بخدمات الحكومة الالكترونية الحصول على براءة الذمة الكترونياً وعلى عدد من الخدمات الاخرى.

واوضح ناصران احصاءات الدائرة تشير الى ان عدد المكلفين المشتركين بالخدمات الالكترونية الحاصلين على اسم مستخدم وكلمة مرور قد تجاوز ال (70) الف مشترك وموزعين كما يلي:- شركات مساهمة (10,181)، شركات عادية (6,207) ، افراد (19,673) ، مستخدمين (34,595)

وبين ان احصاءات الدائرة تشير الى ان عدد المكلفين الذين قاموا بتسليم اقراراتهم الكترونياً بلغ (71,549) مكلف، كما واضاف انه تم تفعيل خدمة تحويل مبالغ الرديات المتحققة الى الحسابات البنكية للمكلفين الذين زودوا الدائرة برقم IBAN حيث تم صرف مبلغ (952) الف دينار خلال فترة بسيطة من عام 2017 وهي ما يطلق عليها المرحلة التجريبية قبل اطلاق الخدمة بشكلها النهائي اعتباراً من 1/1/2018.

وذكر ان الدائرة قامت ومنذ بداية العام بإرسال ما مجموعه (421) الف رساله خلوية الى المكلفين للتوعية والارشاد والتثقيف في حين قامت بإرسال (20) رسالة بريد الكتروني الى موظفي الدولة عبر خدمة البريد الالكتروني (حكومتي بخدمتي) من خلال وزارة الاتصالات وزعت كل رسالة على حوالي (33) الف موظف من موظفي القطاع العام في الاردن.

واكد مدير عام الضريبة على ان الدائرة تتطلع الى توفير كافة الخدمات الكترونياً وبين ان النجاح في هذا المجال لا يمكن له ان يتحقق دون مشاركة مؤسسات المجتمع المدني والمكلفين كافة بالحصول على اسم مستخدم ورقم سري وتفعيل التعامل مع الدائرة الكترونياً.

واشار الى ان عملية التحول الالكتروني تحتاج الى تظافر الجهود والتعاون المشترك ما بين المكلف والدائرة لما لهذه العملية من فوائد جمة تعود بالنفع على مقدم ومتلقي الخدمة على السواء بتوفير الوقت والجهد والمال على الجميع والابتعاد عن عمليات البيروقراطية الادارية في تقديم الخدمات وصولاً الى خدمات سريعة وذات جودة عالية ترقى الى رضا دافعي الضرائب في الاردن.

وبين ان المكلف سيلمس مطلع عام 2018 اثر الخدمات الالكترونية الايجابي عليه بحيث يستطيع المكلف الحصول على العديد من الخدمات المتمثلة في 1- تقديم الاقرار الضريبي. 2- تسديد الضريبة المستحقة. 3- تحديث البيانات الشخصية. 4- الحصول على بيان ضرائب وشهادة بالرقم الضريبي. 5- الحصول على براءة الذمة. 6- تحويل الرديات الى البنوك من خلال رقم الحساب الدولي (IBAN) الخاص بحساب المكلف البنكي. 7- الاستعلام عن المعاملات المتعلقة بالمكلف نفسه. 8- ارفاق المعلومات وكشوف الاقتطاعات. 9- الحصول على العديد من الخدمات الاخرى. 10- تأجيل دفع الضريبة المستحقة بنسبة 16% على المبيعات عند الاستيراد.

كما وبين ناصر ان الدائرة اتاحت خدمة الدفع الالكتروني لكافة المكلفين والتي يستطيعون من خلالها تأدية الدفعات المستحقة عليهم وذلك عن طريق نظام التحصيل الالكترونـي  (efawateercom)والتي تمكنهم من تسديد كامل الالتزامات الضريبية او كدفعات على الحساب او كاقتطاعات دورية كون أن التعليمات التنفيذية الزمت المكلفين بتسديد أي دفعات تزيد عن خمسة آلاف دينار خلال عام ٢٠١٧ ومبلغ ثلاثة آلاف دينار خلال عام ٢٠١٨ ومبلغ الف دينار خلال السنوات اللاحقة من خلال الدفع او التحويل الالكتروني المعتمد في الدائرة او من خلال البنوك المعتمدة. حيث بلغت الايرادات التي تم قبضها بموجب نظام الدفع الالكتروني  (efawateercom) منذ بداية العام (684) مليون دينار بالمقارنة (756) الف دينار خلال عام 2016 بالإضافة الى امكانية الدفع عن طريق البطاقات الائتمانية.

واوضح ان الدائرة لم تكتفي بتوفير الخدمات الالكترونية للمكلفين بل قامت بتوفيرها  للباحثين والطلبة والمواطنين كافة من خلال موقعها الالكتروني الذي بات قاعدة لكافة البيانات التي يحتاجها المكلف والمتعامل مع الدائرة وتم توفير نموذج الكتروني لطالبي المعلومات كما وتم توفير صناديق بريد الكتروني على الموقع الرئيسي للدائرة لطالبي المعلومات وللشكاوى والمقترحات لاستخدامها من قبل المكلفين وغير المكلفين.

واضاف ان الدائرة كانت قد اطلقت عدة صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك وتويتر وذلك لنشر واعلان كل ما يستجد من امور واجراءات ضريبية تهم المواطنين والاعلان عنها بشكل مستمر لإتاحتها بطريقه سهله وميسرة للمكلفين.

وقد ثمن مدير عام الضريبة دعم ودور مشروع اصلاح و ادارة المالية العامة التابع للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية   (USAID)وشكر جهودهم وتعاونهم وتكليفهم لشركة (Advvise)  لتنفيذ هذه الحملة الترويجية بهدف زيادة عدد المشتركين والمتعاملين مع الخدمات الضريبية الكترونياً.

وتطلع ناصر الى مؤسسات المجتمع المدني كافة للمساهمة في التعميم على الاعضاء والمنتسبين لهذه المؤسسات للاشتراك في الخدمات الالكترونية كما تمنى على جميع المكلفين تحديث المعلومات والعناوين المتعلقة بهم وخاصة رقم الهاتف الخلوي  والبريد الالكتروني  للتواصل معهم الكترونياً لإرشادهم وتوعيتهم وتزويدهم باي معلومات جديده .

وطلب من جميع المكلفين ضرورة القيام بتدوين رقم الـحساب الدولي (IBAN) الخاص بحساباتهم البنكية على الاقرار الضريبي لتتولى الدائرة عملية رد اي مبالغ تتحقق لهم على حساباتهم البنكية دون عناء مراجعة الدائرة اكثر من مرة لمتابعة حصولهم على شيك الردية.

وبين ان التعامل الالكتروني اصبح لغة العصر حيث تخلصت الدول المتقدمة من المعاملات الورقية والمراجعات الشخصية وقال ها نحن نسير بالاتجاه الصحيح داعين جميع الشركاء بمن فيهم مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الاعلامية ودافعي الضرائب الى دعم عملية التحول الالكتروني لتكون عنوان لمرحلتنا من خلال نشر الوعي بأهمية هذا التحول الالكتروني الذي يخدم الوطن والمواطن كخطوة في مسيرة التقدم والتطور والعطاء المنشود تحت ظل الراية الهاشمية بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني حفظه الله ورعاه وابقاه ذخراً وسنداً للأردن والاردنيين.

ويذكر ان دائرة الضريبة ستبدأ اعتباراً من بداية عام 2018 باستقبال الاقرارات الضريبية الكترونياً بالإضافة الى اصدار براءة الذمة للمكلفين الذين تنطبق عليهم الشروط الكترونياً وكذلك الحصول على العديد من الخدمات الاخرى الكترونياً.

كما ستقوم الدائرة اعتباراً من بداية العام القادم بتفعيل عملية رد اي ارصدة ضريبية تتحقق للمكلفين على حساباتهم البنكية الكترونياً علماً بأن هذا يتطلب تدوين رقم الحساب الدولي  (IBAN) على الاقرارات الضريبية المقدمة من المكلفين للدائرة.

هذا وقد قامت دائرة الضريبة بتوجيه المكلفين الى دفع المستحقات الضريبية المترتبة عليهم من خلال انظمة الدفع الالكتروني بحيث انها اقتصرت خلال عام 2017 تسديد اي دفعات نقدية او شيكات بنكية تزيد قيمتها عن 5 الاف دينار الكترونياً في حين انها وخلال العام القادم 2018 سيتم تسديد اي دفعات تزيد عن 3 الاف دينار الكترونياً وفي عام 2019 وما يليه سيتم تسديد اي مبالغ تزيد عن الف دينار الكترونياً وذلك تشجيعاً للمكلفين على التعامل مع انظمة الدفع الالكتروني والوصول الى عملية التحول الالكتروني المنشود بداءً من تقديم الاقرار الضريبي وصولاً الى دفع الارصدة المترتبة عليهم الكترونياً لتكتمل العملية.

يشار الى أن مشروع إصلاح و إدارة المالية العامة التابع للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية قدم الدعم لهذه الفعالية والحملة الاعلامية

2017-12-19 2017-12-19
صراحة الاردنية