الطراونة  : خطة ترامب تنهي جهود السلام

2020-02-02T15:57:50+02:00
2020-02-02T15:59:00+02:00
اخبار الاردن
2 فبراير 2020
img 20200202 wa00528422915629232982252 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز – قال رئيس مجلس النواب، عاطف الطراونة، الأحد، إن أي خطة أو مبادرة لا تقوم على أساس قرارات الشرعية الدولية، والاعتراف بحدود الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس مرفوضة، ولا يمكن النظر إلى بنودها كفرصة تحمل المستقبل الذي تستحقه الأجيال.

وأضاف، خلال جلسة مسائية للمجلس، لتباحث خطة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، المعروفة باسم “صفقة القرن”. أن “خطة الرئيس الأميركي دونالد ترامب التي باتت تسمى بصفقة القرن، شكلت نهاية مؤسفة لجهود السلام المنشود، بعد أن صادرت الخطة الحقوق التاريخية المشروعة للشعب الفلسطيني”.

فيما قال وزير الخارجية وشؤون المغتربين، أيمن الصفدي، إن “الأردن السند للأشقاء الفلسطينيين، ولا حل دون قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية”، موضحا أن “أي حل لا يلبي قيام الدولة الفلسطينية مرفوض”.

وتابع الصفدي أن “القدس خط أحمر والأردن مستمر قولا وفعلا بحماية المقدسات، والأردن لم ولن يقبل الاستيطان وضم الأراضي والاعتداءات الإسرائيلية”، مضيفا أنه “لا سلام ولا استقرار دون تلبية حقوق الشعب الفلسطيني”.

“الأردن لن يساوم على مصالحه، ولن يتعامل مع أي طروحات تتجاوزها”، بحسب الصفدي.

“هذا الإعلان شكل انسحابا أميركيًا من دوره كوسيط نزيه في معادلة السلام الذي نريده شاملًا عادلًا يعيد الحق إلى أهله، ويرفع الظلم عن شعب عانى على مدى أكثر من سبعة عقود من ويلات الاحتلال الغاشم”، بحسب الطراونة.

وأضاف أن “القدس ستظل مركز الصراع، إذا لم تعد عربية حرة، تجسد قيم العيش المشترك بين أتباع الديانات السماوية، وإن أي مساس لهويتها، أو عبث بمقدساتها الإسلامية والمسيحية، أو الاقتراب من حدود الوصاية الهاشمية هو تأجيج للصراع، ودفع تجاه التصعيد الخطير”.

وأكد أن “رفض المجلس للخطة يستند إلى مواقف جلالة الملك عبد الله الثاني الوصي على المقدسات، وأن إنهاء الصراع العربي الفلسطيني على أساس استعادة الحقوق الفلسطينية كاملة غير منقوصة، هو مفتاح الأمن والاستقرار في المنطقة”.

وقال، إن المجلس يرفض “الصفقة المشؤومة، ويجد أنها انحياز أميركي لدولة الاحتلال والعدوان والبطش، وأي مقترحات دون الاعتراف بقيام دولة فلسطين على حدود 4 حزيران/ يونيو 1967، وعاصمتها القدس، وضمان حق العودة والتعويض للاجئين، هي مقترحات غير قابلة للحياة مصيرها إلى الزوال، ولن ترى النور مهما استبد الظلام وظلمته”.

img 20200202 wa00515114928826036137628 - صراحة نيوز - SarahaNews
img 20200202 wa00482311316100181506409 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa0045666808502982779473 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa0044256717807124779370 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00501652022287895044188 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00475042002811298837878 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00491388480265509716002 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00421299899381412399117 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00413049147668679514746 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00437510389527526392673 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00402221469491376699210 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00394022942280473470303 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00355241290524634357398 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00318664734652939596078 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00341093884400579245294 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00334216120779212069803 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00328613534636000972288 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00369092932695402813357 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00376575899282996820842 - صراحة نيوز - SarahaNewsimg 20200202 wa00465334969632347592595 - صراحة نيوز - SarahaNews

تابعنا الأن على تطبيق نبض
صراحة نيوز - على تطبيق نبض