الطفيلة التقنية ونوى توقعان اتفاقية تعاون

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الأحد 29 سبتمبر 2019 - 3:35 مساءً

صراحة نيوز –

إيماناً من جامعة الطفيلة التقنية بأهمية تعزيز علاقات التعاون القائمة بين الجامعة والمؤسسات والمراكز العلمية العالمية والمحلية بما يخدم أبناء المجتمع بتوفير فرص تعليم لكافة شرائح المجتمع ولإثراء سوق العمل، وقعت جامعة الطفيلة التقنية ونوى – إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد اتفاقية تعاون مشترك تهدف إلى تعزيز علاقات التعاون المشترك بين الطرفين.

 

ووقع الاتفاقية عن الطفيلة التقنية رئيسها الدكتور محمد خير الحوراني وعن نوى المدير العام السيد أحمد الزعبي.

 

ونصت الاتفاقية على العمل بشكل مشترك في مجال التطوع وخدمة المجتمع، من خلال تعريف طلبة الجامعة بالمنصة الوطنية للتطوع ومشاركة الشباب” نحن” والتي اطلقت بالشراكة بين مؤسسة ولي العهد نوى- إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف” وشريكها الاستراتيجي وزارة الشباب الأردني.

 

وأبدى الدكتورالحوراني استعداد إدارة الجامعة لتقديم العون والمساعدة الممكنة التي تعزز أواصر التعاون القائم بين الطرفين، بما يسهم في تنمية وتطوير جيل الشباب باعتبارهم الأمل والمستقبل لهذه الأمة،  مبينا أن توقيع الاتفاقية يعتبر بداية لمزيد من التعاون المشترك، لرفع الوعي حول القضايا الاجتماعية والتنموية المهمة، ومضاعفة أثر العمل الخيري والتنموي من خلال إشراك الشباب الفاعل فيه.

 

فيما أكد الزعبي أهمية الشراكة مع قطاع التعليم العالي كجزء أساسي من رسالة نوى لتوجيه طاقات الشباب نحو العمل التطوعي المجتمعي، الذي يسهم في صقل مهاراتهم وخبراتهم في الحياة.

 

وأشار إلى أهمية دور الجامعات كونها حاضنة مهمة للشباب وتقدم أفضل مستويات التعليم لهم، وتؤهّلهم لرفد وبناء مجتمعاتهم المحليّة.

 

يشار إلى أن منصة “نحن ” تأسست لتكون الأولى  من نوعها في الأردن بهدف تشجيع العمل التطوعي والمشاركة الشبابية لإحداث التغيير الإيجابي في مجتمعاتهم من خلال منصة إلكترونية تضم فرص تطوعية من مختلف مؤسسات المجتمع المدني والشركات الخاصة والقطاع العام.

2019-09-29 2019-09-29
صراحة الاردنية