العضايلة يعلن رفع العزل عن مدينة سحاب والتركيز على تطبيق أمر الدفاع رقم (8)

الحبس حتى ثلاث سنوات أو بغرامة مقدارها ثلاثة آلاف دينار أو بكلتا هاتين العقوبتين لمن يخالف أمر الدفاع (8)

2020-08-31T19:11:24+03:00
2020-08-31T19:12:46+03:00
اخبار الاردن
31 أغسطس 2020

تنزيل 1 34 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز –  أعلن وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد عودة العضايلة رفع العزل عن مدينة سحاب، اعتبارا من الساعة السادسة صباحا يوم غد الثلاثاء.
وأوضح العضايلة خلال إيجاز صحفي في المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات اليوم الاثنين أن ساعات الحظر في سحاب ستصبح كما هي في باقي مناطق المملكة، ابتداء من الساعة العاشرة مساء للمنشآت والحادية عشرة مساء للأفراد وحتى السادسة صباحاً، إضافة إلى عودة جميع القطاعات والمرافق والأنشطة للعمل في المدينة كما كانت عليه قبل العزل.
وأشار إلى أنه سيتم التركيز على تطبيق أمر الدفاع رقم (8) خلال الأيام المقبلة، ومساءلة ومحاسبة المستهترين بأنفسهم وأسرهم والمجتمع، والذين تسببوا بنقل العدوى وانتشارها عن قصد أو بسبب قلّة احتراز، ولاسيما مع تزايد حالات الإصابة، وأعداد المخالطين، وتسجيل إصابات بسبب عدم الالتزام بقواعد العزل والتباعد والتدابير الاحترازية.
وقال العضايلة في هذا الإطار: “لاحظنا خلال الأسابيع الماضية، وللأسف، ممارسات لبعض الإخوة المواطنين المشتبه بإصابتهم، والذين يعلمون ذلك، ومع ذلك قاموا وبكل أسف بتعريض صحة وحياة أسرهم وأصدقائهم ومواطنين آخرين لخطر العدوى والإصابة، من خلال عدم الالتزام بالتدابير والإجراءات الصحية والوقائية، وأهمها الالتزام بالحجر الصحي الذاتي “الحجر المنزلي” المتّبع في مثل هذه الحالات”.
وأعاد العضايلة التذكير على أن كل من يخالف أيّاً من الالتزامات أو التدابير المفروضة بموجب أمر الدفاع رقم (8) يُعاقَب بالحبس حتى ثلاث سنوات أو بغرامة مقدارها ثلاثة آلاف دينار أو بكلتا هاتين العقوبتين، ولا يحول تطبيق أي عقوبة بموجب أمر الدفاع هذا دون تطبيق أيّ عقوبة أشد ورد النص عليها في أي تشريع آخر.
وحول بدء العام الدراسي وعودة الدوام المدرسي، ناشد العضايلة أولياء أمور الطلبة بأهمية توعية أبنائهم وبناتهم بالتدابير والإجراءات الاحترازية بما يسهم في تكامل جهود التوعوية وحماية الطلبة في المدارس وفي البيوت.
كما أشار العضايلة إلى ترؤس رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز اليوم اجتماعاً لإطلاق تمرين إدارة الأزمات الوطني “سهام الحق” والذي عقد في المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات بحضور عدد من الوزراء وقادة الأجهزة الأمنية وكبار القيادات المدنيّة والأمنيّة.
وبين أن تمرين “سهام الحق” الذي تجريه القيادة العامّة للقوات المسلحة – الجيش العربي بالتشاركية مع المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات يحاكي سيناريوهات مفترضة لأزمات مركّبة، تتزامن مع موجة أخرى من فيروس كورونا، لافتا إلى أن من أبرز أهداف هذا التدريب اختبار وتطوير قدرات الدولة الأردنية للتعامل مع هذه الأزمات.
وأضاف أن هذا التدريب يأتي تنفيذاً لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني بأهمية إدامة التخطيط الاستباقي، والاستفادة من دروس تعاملنا مع الموجة الأولى لكورونا، والاستعداد لجميع سيناريوهات الأزمات، لضمان حماية الوطن والمواطن.
ولفت وزير الدولة لشؤون الإعلام إلى ان رئيس الوزراء سيعلن خلال هذا الأسبوع لوسائل الإعلام والرأي العام عن منظومة متكاملة مبنية على نظام معلومات جغرافي، تم تطويرها في المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات، بجهد تشاركي مع الوزارات والأجهزة الأمنية واللجنة الوطنية للأوبئة.
وتقوم هذه المنظومة – بحسب العضايلة- على معايير جديدة لتخطيط وتنفيذ العزل على مستوى البنايات، والأحياء، واللواء والمحافظة، ستمكن من تعزيز السيطرة جغرافيا على البؤر، وتركيز جهود فرق التقصي الوبائي باتجاه المناطق الساخنة، والتقليل من الانعكاسات السلبية على الاقتصاد، من خلال الإبقاء على الأنشطة والمرافق مستمرة بالعمل خارج نطاق العزل.
وأكد أن الهدف من إعلان كيفية عمل هذه المنظومة هو تمكين المواطنين من التعرّف على المعايير والآليات التي ستعتمد عند اتخاذ قرارات بالحظر أو العزل أو الإغلاق.
واختتم العضايلة الإيجاز بالقول: “حماكم الله وحمى صحتكم وأحباءكم، وحفظ الوطن وقيادته والإنسانيّة جمعاء من شرّ هذا الوباء”.

تابعنا الأن على تطبيق نبض
صراحة نيوز - على تطبيق نبض