اللواء الحباشنة : الخدمات الطبية الاردنية تواكب التطورات العالمية بمختلف المجالات

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الجمعة 6 يوليو 2018 - 11:21 صباحًا

صراحة نيوز –  اكد مدير الخدمات الطبية الملكية اللواء الدكتور معين الحباشنة ان الخدمات الطبية في الأردن ومهنة الطب حققت تطورات كبيرة بمختلف المجالات لمواكبتها كافة التطورات العلمية العالمية بمجال الارتقاء بمستوى الخدمات العلاجية والوقائية المقدمة للمواطن وشمولهم بالرعاية الصحية الشاملة. 

وأضاف خلال رعايته افتتاح أعمال مؤتمر الكرك الطبي الدولى الرابع والذى تنظمه سنويا اللجنة الفرعية لنقابة الأطباء بالكرك مساء أمس ان المؤسسات الطبية الاردنية وبما تملكه من كفاءات وخبرات مميزة أوصلت سمعته الطبيه للعالم العربي والخارجي.

وقال، إن الأردن يواكب تسارع التطورات الطبية العالمية ويدرب الكوادر الفنية والطبية بما يتماشى وهذه التطورات، مؤكدا على أهمية عقد مثل هذه المؤتمرات وتعزيز الشراكة بين المؤسسات الطبية العامة والخاصة والتأهيل العلمي والتدريب للأطباء بهدف المحافظة على المهنة والارتقاء بها. وأوضح، أن بعض المشاكل والتحديات التي تواجه القطاع الصحي بالأردن مثل محدودية الموارد المالية وهجرة الكفاءات العلمية للعمل بالخارج مما يؤثر على التوسع بالمؤسسات الطبية في محافظات المملكة. 

واستعرض الحباشنة مراحل تطور الخدمات الطبية الملكية وانتشار مستشفياتها ومنها مستشفى الأمير على بن الحسين بالكرك للتخفيف على المواطنين من عناء التحويل الى العاصمة عمان من خلال تزويدها بكوادر طبية وتمريضية مؤهلة داعيا الى فتح قنوات التواصل والتقبل بين المواطنين والكوادر الطبية لتجنب الكثير من الإشكالات بروح المسؤولية.

واشار رئيس اللجنة العلمية بالنقابة الدكتور فواز الصرايرة ان المؤتمر يهدف الى مواكبة التطورات المتسارعة في العلوم الطبية من خلال المشاركة بتبادل الخبرات والمعارف بين مختلف القطاعات للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين. 

واستعرض رئيس اللجنة الفرعية للنقابة الدكتور خلدون العلاوى دور النقابة والقطاعات الطبية الخاصة والعامة في استكمال مسيرة التطوير والتحديث ومواكبة المستجدات العالمية بعلوم الطب. 

وقال ممثل وزير الصحة الدكتور حكمت ابو الفول ” ان الاردن دخل عالم الحداثة بالمجال الطبي وحقق سمعة عالمية يعتز بها وانه بفضل الجهود الكبيرة والشراكة بين القطاعين العام والخاص استطاع ان يرتقى بمختلف المجالات الطبية. 

وبين رئيس اللجنة الاستشارية للمؤتمر الدكتور صبر الرواشده دور المؤتمرات العلمية في اطلاع العاملين في مهنة الطب على أخر المستجدات العلمية والطبية من خلال الأبحاث والدراسات المقدمة في مختلف التخصصات.

وطالب منسق المؤتمر الدكتور مظفر الجلامدة بزيادة الاهتمام بالقطاع الطبي فى الكرك وضرورة وجود مستشفى تعليمي يتبع لجامعة مؤته يقدم خدماته لكافة أبناء محافظات الجنوب وإيجاد مركز خاص بجراحة القلب لتوسيع قاعدة الرعاية الصحية لافتا الى ان المؤتمر يتضمن تقديم 100 ورقة بحثية بمختلف التخصصات والمجالات الطبية. 

وقدم خلال المؤتمر رئيس مجلس أمناء جامعة مؤته العين الدكتور يوسف القسوس محاضرة حول نشأة وتطور علاج أمراض القلب فى الأردن.

2018-07-06 2018-07-06
صراحة الاردنية