المدن الصناعية توقع مذكرتي تفاهم لتعزيز دورها في التنمية الاقتصادية والمحلية

2020-01-07T12:50:47+02:00
2020-01-07T13:33:06+02:00
عربي ودولي
7 يناير 2020
img 20200107 wa00071222903706249242577 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز –

وقعت شركة المدن الصناعية الأردنية مذكرة تفاهم مع جامعة البلقاء التطبيقية بحضور وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق، حيث تهدف المذكرة التي وقعها عن الشركة مديرها العام عمر جويعد وعن الجامعة رئيسها عبدالله الزعبي إلى تدريب طلبة جامعة البقاء التطبيقية وخاصة الطلبة في التخصصات التقنية في الشركات الصناعية داخل المدن الصناعية الأردنية وتأهيلهم وصقل مهاراتهم من خلال تنفيذ برامج تدريب بالشراكة مع الجامعة تمكنهم من دخول سوق العمل من خلال قضاء طلبة الجامعة ساعات التدريب المخصصة لهم حسب الخطة الدراسية في الشركات والمصانع في المدن الصناعية كما تمكن هذه المذكرة أعضاء الهيئة التدريسية والطلبة من إمكانية استخدام مختبرات الشركات الصناعية لإجراء التجارب لأغراض البحث العلمي ومشاريع التخرج.

من جانب آخر، وقعت الشركة مذكرة تفاهم مع وزارة الزراعة وذلك ضمن عدة مذكرات وقعتها الوزارة مع عدد من مؤسسات القطاعين العام والخاص لتنفيذ الخطة الوطنية للتحريج الهادفة إلى زيادة مساحة الرقعه الخضراء في مختلف مناطق المملكة، حيث ستسهم الوزارة بموجب المذكرة التي وقعها وزير الزراعة المهندس إبراهيم الشحاحدة وعن الشركة مديرها العام عمر جويعد بتوفير الغراس بمختلف اشكالها والعناية بها وتقديم الخدمات الزراعية الإرشادية بمختلف مواقع المدن الصناعية التابعة للشركة.

ووفق المدير العام للشركة عمر جويعد فإن هذه الإتفاقيات تأتي في سياق تفاعل الشركة مع المجتمع المحلي وممارسة دورها الوطني في التنمية المحلية والإقتصادية وفي سياق التعاون المشترك بين مختلف مؤسسات القطاع العام والخاص، مضيفا أن الإتفاقية التي وقعت مع جامعة البلقاء التطبيقية جاءت لتحقيق اهداف الشركة المتمثلة بربط البيئة العلمية بالبيئة الصناعية من خلال ربط مخرجات التعليم بسوق العمل حيث تعد هذه الاتفاقية الثانية بعدما وقعت الشركة اتفاقية مع جامعة العلوم والتكنوجيا في ذات المجال العام الماضي، فيما جاءت المذكرة الموقعة مع وزارة الزراعة لتحقق اهداف الشركة المتعلقة بالحفاظ على البيئة الصناعية من خلال زيادة مساحة الرقعة الخضراء في مدنها الصناعية والتخفيف من الأثار البيئية لعملية التصنيع فضلا عن الناحية الجمالية للمدينة الصناعية.

وشدد جويعد على الدور التنموي والاقتصادي الذي تقوم به المدن الصناعية الاردنية من خلال تعاونها الوثيق مع مختلف فعاليات المجتمع المحلي الهادفة الى تهيئة كافة مسببات النجاح للبيئة الإستثمارية في المدن الصناعية وتوفير فرص العمل اللائقة بالشباب الأردني في مختلف المجالات.

من جانبهم، اشاد مستثمرو المدن الصناعية بهذه المذكرات التي ستسهم تعريف طلبة الجامعات بإحتياجات سوق العمل والفرص المؤهلات المطلوبة، فضلا عن اطلاع الطلبة على نماذج واقعية وتطبيقات عملية للمواد العلمية التي يتلقونها في الجامعات هذا من جانب ، واهمية زيادة الرقعة الخضراء في المدن الصناعية للحفاظ على بيئة مثالية وجمالية داخلها.

يذكر أن شركة المدن الصناعية التي تأسست عام 1985 تملك وتدير (6) مدن صناعية في كل من سحاب والموقر واربد والكرك والعقبة والمفرق فيما تستعد لإدارة وتسويق (3) مدن صناعية جديدة في كل من السلط ومأدبا والطفيلة، حيث ستكون ابواب هذه المدن لإحتضان طلبة الجامعات من خلال فرص العمل التي توفرها في القطاع الخاص، فيما ستستفيد هذه المدن المنتشرة في مختلف مناطق المملكة من الجهود الوطنية الرامية لزيادة الرقعة الخضراء على امتداد مناطق المملكة.

تابعنا الأن على تطبيق نبض
صراحة نيوز - على تطبيق نبض