’المعلمين’ تستنكر احتضان ’التربية’ لبرنامج توني بلير

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الإثنين 29 أبريل 2019 - 3:10 مساءً

صراحة نيوز – استنكرت نقابة المعلمين الأردنيين الحفل الذي جاء بمباركة مندوب رئيس الوزراء وزير التربية والتعليم برفقة رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير، الأحد، ضمن برنامج ’أجيال عالمية’ الذي نظم بالشراكة مع وزارة التربية.

 

وقال نقيب المعلمين الأردنيين الدكتور أحمد الحجايا إن من الهوان استقبال شخص جزء من المؤامرة والدمار على الأمة ويداه ملطختان بدماء أطفال العراق، والتي لا يمكن أن تغفر الإجرام الذي نفذه تجاه أطفال وشيوخ ونساء العراق، مستغربًا مما سمي ببرنامج أجيال عالمية الذي أطلق على المستوى العالمي بمبادرة من بلير، والتناقض الواقع بين المبادرة التي يقوم عليها بلير برعايته للتعليم في العالم وكونه شريك أساسي في الجرائم التي وقعت إبان غزو العراق الغاشم.

 

وأكد الحجايا أن النقابة تتحفظ على موقف وزير التربية والتعليم باحتضان مثل هذه الفعاليات والأشخاص غير المرغوب بهم من قبل الشعوب العربية عامة والشعب الأردني خاصة، لافتًا إلى أن هناك أهداف خفية تقع خلف هذه البرامج والقائمين عليها، تتمثل بإدراج سياسات وأجندات في منظومة التعليم تتنافى مع قيم ومبادئ وثوابت المجتمع الأردني الراسخة الجذور والتي لا مساومة عليها على الإطلاق.

2019-04-29 2019-04-29
صراحة الاردنية