“المهندسين” و”الاشغال” تبحثان مقترحا لتعديل ع1 وع2 بما يضمن تطوير العمل الاستشاري

2020-06-06T22:01:08+03:00
2020-06-06T22:07:33+03:00
اخبار الاردن
6 يونيو 2020

وزير الأشغال: لا إلغاء لأيٍ من مشاريع الوزارة وطرحنا عطاءات لمشاريع جديدة

سمارة: نسعى لتحويل التحديات التي فرضتها أزمة كورونا إلى فرص

1357e162 f3bd 4f3d ace5 abf4d18a2bf67571590231179464566 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز – التقى نقيب المهندسين الأردنيين المهندس أحمد سمارة الزعبي، بوزير الأشغال العامة والاسكان المهندس فلاح العموش، السبت، في مقر الوزارة، لبحث عدد من الامور المتعلقة بالمكاتب الهندسية والاستشارية والامور الناظمة لمهنة الهندسة، خاصة في ظل ما شهده القطاع الهندسي خلال فترة الحظر نتيجة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأكد نقيب المهندسين على ضرورة تحويل التحديات التي تمر بها البلاد الى فرص، مع ضرورة إعادة ترميم وتطوير وترتيب البيت الداخلي بالتعاون مع الوزارة بما يخدم مصلحة كافة الأطراف.

وبحث المهندس سمارة مع الوزير العموش عددا من الموضوعات المتعلقة بتدقيق مخططات ودراسات مشاريع البنية التحتية، والتعديلات المتعلقة باتفاقيتي الخدمات الهندسية للتصميم والاشراف ع1 و ع2، مؤكدا ضرورة صرف المستحقات المالية للمكاتب والشركات الهندسية المؤهلة لدى دائرة العطاءات الحكومية والمترتبة على الجهات الحكومية وشبه الحكومية، خاصة في الوزارات المختلفة.

وشدد على ضرورة تفعيل التدقيق الالكتورني للمشاريع الحكومية والربط الالكتروني مع النقابة، لتسهيل عملية التدقيق وتقليص الوقت والجهد والالتزام بالاجراءات المختلفة في ظل انتشار فيروس كورونا.

وناقش الجانبان مدى امكانية تطوير آلية للتأمين على المشاريع مع الاطراف المختلفة، بدءا من عمليات التصميم وانتهاء بالتنفيذ، بما يضمن حماية اطراف العقد كاملة، إضافة إلى وضع خطة لتشغيل المؤسسات الهندسية في المحافظات المختلفة ورفع مستوى المهنة وتشغيل العديد من المهندسين.

ودعا نائب نقيب المهندسين المهندس فوزي مسعد الى ضرورة ايجاد موقف واحد للتصرف في كافة الامور العالقة خلال أزمة فيروس كورونا، لافتا الى ضرورة زيادة الانفاق الحكومي في كافة القطاعات بما ينعكس ايجابا على الاقصاد الوطني، ومشيدا بالعلاقة التي تربط بين النقابة والوزارة.

واستعرض رئيس هيئة المكاتب والشركات الهندسية في النقابة المهندس عبدالله غوشة، عددا من الامور المتعلقة بالشركات والمكاتب الهندسية بما فيها تعليمات التأهيل، والاتفاقيات الموقعة بين الاستشاريين والوزارة والتدقيق الالكتروني.

وأشاد عضو مجلس النقابة المهندس سري زعيتر، بالالية المتبعة بالعمل عن بعد بين كافة الاطراف، مستعرضا بعض التخوفات التي تعاني منها اطراف عديدة نتيجة الازمة الحالية.
وتطرق عضو مجلس النقابة المهندس رائد الشربجي، إلى دليل التوصيات الإرشادية لتشغيل المباني في فترة الأوبئة والجوائح، الذي اعدته النقابة وجمعية جودة الهواء الأمريكية /فرع الأردن.

بدوره، أكد وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس فلاح العموش أنه لا إلغاء لأي من مشاريع الوزارة بسبب أزمة كورونا، مشيرا إلى أن الوزارة طرحت عدد من عطاءات المشاريع الجديدة خلال الأيام القليلة الماضية.

وشدد على حرص الحكومة على دعم وتمكين قطاع الإنشاءات والقطاع الهندسي لدورهما الكبير في دفع عجلة الاقتصاد الوطني وتشغيل العمالة، وتحريك القطاعات المرتبطة بهما.

ولفت إلى أن الوزارة قامت بتسديد كافة المطالبات المالية للمقاولين والمكاتب الهندسية، كما حرصت على استئناف العمل فيهما في وقت مبكر، حيث شهد هذا القطاع استئنافا لأنشطته في وقت مبكر قياسا بالقطاعات الأخرى.

ودعا إلى اتخاذ عدد من الإجراءات وتطوير بعض التشريعات والأنظمة بهدف تحسين بيئة العمل وتجويد العمل الهندسي، لافتا إلى ضرورة تطوير آلية تسليم مراحل التصميم لتجويد العمل وضمان عدم وقوع أخطاء في التصميم والتي ينتج عنها خسائر مادية كبيرة في بعض الحالات، لافتا إلى أن ذلك يأتي في سياق جهود حماية المال العام.

وقال إن جودة العمل الاستشاري والهندسي ورفع مستوى المهنة مسؤولية مشتركة لمختلف الجهات، وعلى رأسها وزارة الأشغال العامة ونقابة المهندسين، حيث يتوجب العمل على تطوير آليات العمل وتفعيل نظام التدقيق الالكتروني والربط ما بين الوزارة والنقابة.

ودعا العموش إلى بحث وضع نظام للتأمين على المشاريع في كافة مراحل العمل فيها، من خلال فتح حوار حول هذا الموضوع تشترك فيه الحكومة مع نقابتي المهندسين والمقاولين، بالإضافة إلى شركات التأمين وآية جهة أخرى معنية بالموضوع.

ولفت العموش إلى حرص الوزارة على تمكين المكاتب الهندسية في المحافظات والأطراف وإشراكها في المشاريع الحكومية، داعيا في هذا السياق إلى تعديل تعليمات تسجيل واعتماد المكاتب الهندسية بهدف تصنيفها وتطوير قدراتها وتمكينها من المنافسة على المشاريع الحكومية.

وحضر اللقاء أمين عام النقابة المهندس علي ناصر، وأمين سر مجلس البناء الوطني، الدكتور جمال قطيشات، ومدير دائرة العطاءات الحكومية المهندس محمود خليفات وممثلين عن الجانبين.

تابعنا الأن على تطبيق نبض
صراحة نيوز - على تطبيق نبض