المواطن الاردني ….اين من الوعي الصحي ؟

صراحة الاردنية
أقلام
9 أبريل 2020

thumbnail 9 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز – بقلم المهندس هايل العموش

في الازمة الخطيرة التي يشهدها العالم في مجال وباء فيروس كورونا وفي ظل هذا التنامي السريع حتى في الدول المتقدمة  فان الحاجة تدعونا في الاردن لان نكون على قدر المسوؤلية جميعا في مواجهة هذا الامر ليس لانه شي مطلوب فقط ولكن لانه يمثل عامل رئيسي وهام في حياتنا اليومية جميعا.

قبل الازمة الاخيرة تحدثنا منذ سنوات طويلة عن اهمية الوعي في المجال الصحي والبيئي وضرورة قيام المواطن بواجبه في هذا المجال  ويتم ذلك من خلال جهات متعددة حكومية ومنظمات مجتمع مدني من خلال برامج تدريبية وتثقيقية ومحاضرات وورش عمل وغيرها .

تقوم  الحكومة من خلال اجهزتها الرقابية في كافة الموسئسات والدوائر بمتابعة تطبيق القانون على المهن التي تتطلب ذلك في مجال الغذاء والدواء والماء والمطاعم وغيرها وهو شي اساسي في حياتنا يجب ان نرقى للتعامل معاه بشكل طبيعي .

جاءت ازمة وباء كورونا لتضع النقاط على الحروف وضرورة ان يقوم المواطن بواجبة اينما كان وفي كافة المهن والمحلات التي تتطلب ذلك بدون وجود وباء كورونا وضرورة تطبيق مبادى السلامة العامة وشروط الصحة التي تخدم المواطن الاردني بكل شفافية واحترافية .

ما دعاني لهذا المقال ما اراه حقيقة ان من استهتار من كثير من المواطنين حتى مع وجود هذه الازمة من التقيد بالحفاظ على السلامة العامة ومنع الوباء وعدم ارتداء وسائل الوقاية كالكمامات والقفارات حتى في المهن التي تتطلب ذلك من العاملين بهذه المهن ومن بعض الجهات ذات العلاقة المباشرة بالمواطن  ولا ادري حقيقة ما الغاية من هذا التمادي في عدم التقيد بالتعليمات والارشادات والشروط .

قامت الدولة بكافة اجهزتها بالارشاد واتخاذ الاجراءات التي تضمن حياه المواطن الاردني ان تكون محمية من هذا الفيروس باذن الله لكن ما اراه اننا في الاردن من مخالفات المواطنين فان ذلك يدعونا اننا بحاجة لتوعية شاملة في مجال الصحة والبيئة بذلك حتى بعد انتهاء الازمة  واستمرار تقييد المحلات والمطاعم وكافة المتاجر بشروط السلامة العامة التي هي بالاصل مطلوبة منا جميعا .

نومن بان الله هو الحامي ونومن بانه لن يصيبنا الا ما قد كتب علينا ولكن الالتزام بشروط الصحة والسلامة  والنظافة من الجميع خاصة المطاعم والمخابز ومحلات المياة والمواد الغذائية والملاحم والمستشفيات وغيرها من المهن هو التزام قانوني وادبي واخلاقي ويجب ان يتم وقف أي مخالفة في هذا المجال وان نرتفع جميعا بمستوى التفكير بان ذلك يصب في مصلحة المجتمع الاردني بكافة مناطقة .

يجب ان نرتقى جميعا في الاردن الى مستوى المسوؤلية ولا ان نبقى نعاند في تطبيق  القانون لان المعيار في ان نكون على مستوى المواطنة وتحمل المسوؤلية المطلوبة من الجميع ووقف أي وباء وغيرة هو وقف الاستهتار وتحمل المسوولية والمشاركة الايجابية بدون تنظير  وتطبيق القانون وان يكون كل شخص يتحمل المسوولية ضمن معادلة الحقوق والواجبات والله اسال ان يحمي الاردن واهل الاردن وساكنية .