اياكم والدم في السلط

صراحة الاردنيةآخر تحديث : السبت 24 فبراير 2018 - 3:27 مساءً

صراحة نيوز – ماجد القرعان

التطورات التي شهدها حراك السلط وتخللها هتافات تعدت كافة السقوف وطالت مؤسسة العرش هو أمر مرفوض مرفوض مرفوض لكن السؤال من أوصلهم الى تلك المرحلة ومن الذين يجب محاسبتهم .

يقيني ان أهل السلط وعموم ابناء المملكة باتوا موجوعين من التجاهل الرسمي لمطالبهم ومن مواصلة الحكومة في نهجها الذي ارهق معيشة المواطنين ومن تخاذل مجلس النواب عن دوره في حسن تمثيلهم لمن منحوهم ثقتهم في سلامة المراقبة وحسن التشريع الذي يخدم مسيرة الوطن ويحمي مكتسباته ويحافظ على كرامتهم  وأجزم هنا ان الهتافات التي صدرت والمرفوضة هي كما نقول بالعامية ” من فوق العقلة ” لأن الجميع مؤمنون بالثوابت الوطنية للدولة الاردنية  ..  تراب الوطن وشعبه وقيادته الهاشمية .

بتقديري ان اصحاب القرار اخطأوا حين لجأوا الى مناقشة تداعيات حراك السلط مع شخصيات نحترمهم من قيادات البلقاء وكان الأولى ان تم الاجتماع  مع ممثلين عن الحراك لمناقشة مطالبهم واخطأوا مرة اخرى حين لوحوا بالحل الأمني بارسال قوة أمنية تمركزت عند مدخل المدينة .

الاردن لا يحتمل نزول قطرة دم واحدة لا قدر الله  ومصلحة الوطن يجب ان تبقى فوق كل اعتبار فهل نضحي بالوطن من اجل ارضاء اقل من 160 شخصا ( حكومة مجلس نواب ) .

2018-02-24
صراحة الاردنية