بالون اختبار جديد لايجاد مصدر لرفد الخزينة العامة للدولة

صراحة نيوز – قالت معلومات صحفية ان الحكومة والى جانب االتسريبات بنيتها فرض ضريبة جديدة تطال ذوي الدخول المتدنية مما تبقى من الطبقة الوسطى فانها تعتزم اقتراض مليار دولار من الأسواق العالمية، لتغطية احتياجات تمويلية، تتعلق بالخطة المالية للعام الحالي.

وفيما اعتبر مراقبون ان التسريبات الجديدة عن نيتها اقتراض المليار الجديدة هي أيضا بمثابة بالون اختبار ( مصطلح يُطلق على الأخبار التي تُسند لمصدر مطلع ) وهدفه  محاولة تهدئة الشارع جراء التسريبات الأول لتفضيل فرض الضريبة على الاقتراض فقد اشارات المعلومات الجديدة ان وزارة المالية ستبدأ اعتبارا من اليوم بعمليات تسويق لأجل طرح سندات بالأسواق العالمية (يوروبوند) بقيمة المليار دولار، بحسب مصادر في الوزارة.

وقالت المصادر، التي طلبت عدم الكشف عن هويتها، إن “الوفد الذي غادر أمس برئاسة أمين عام المالية الدكتور عزالدين كناكرية يعتزم طرح تلك السندات لمدة عشر سنوات، ليكون الاصدار الثاني هذا العام”.

وكانت وزارة المالية أعلنت في نيسان (أبريل) الماضي عن نجاح إتمام عملية إصدار سندات (يوروبوند) بالأسواق العالمية بقيمة (500) مليون دولار، وبعائد (5.875 %).

وبحسب نشرة وزارة المالية، بلغت المديونية العامة خلال النصف الأول من العام الحالي 26.47 مليار دينار، أو 94.4 % من الناتج المحلي الإجمالي المقدر لنهاية النصف الأول، مقابل نحو 26.09 مليار دينار أو 95.1 % من الناتج المحلي الإجمالي نهاية 2016.

وتوقعت أن تحافظ نسبة إجمالي الدين العام إلى الناتج المحلي الاجمالي عند نهاية هذا العام عند مستواها نهاية العام الماضي.



تابعونا عبر تطبيق نبض
2017-09-24
صراحة الاردنية