” برعاية العيسوي “تخريج المشاركين في مبادرة تفعيل المراكز الشبابية بمحافظة المفرق

صراحة نيوز – رعى أمين عام الديوان الملكي الهاشمي / رئيس لجنة متابعة تنفيذ مبادرات جلالة الملك يوسف حسن العيسوي اليوم الأربعاء بحضور وزير الشباب حديثه الخريشا حفل تخريج المشاركين في مبادرة تفعيل المراكز الشبابية في محافظة المفرق.

وقال العيسوي، إن جلالة الملك عبدالله الثاني أولى جل اهتمامه ورعايته للشباب انطلاقا من قناعته وثقته بأن الشباب لابد أن يكون لهم دور كبير ومؤثر في خدمة مجتمعاتهم والمساهمة في رفعة الوطن وتقدمه، لافتا الى توجيهات جلالته بضرورة تطوير البنية التحتية لقطاع الشباب بما يوفر لهم البيئة المناسبة لممارسة نشاطاتهم وإبراز طاقاتهم وتطوير مهاراتهم بطريقة إيجابية وبناءة.

وأشار الى أنه تم في هذا المجال إنشاء ما يزيد على 50 مركزا للشباب والشابات و40 ملعبا رياضيا كان نصيب محافظة المفرق منها 14 مركزا و13 ملعبا رياضيا.

وأضاف العيسوي، إن تخريج المجموعة الأولى من المستفيدين ضمن دورات اللغة الانجليزية التي تستهدف تمكين الشباب والشابات في مناطق البادية الشمالية يأتي ضمن مبادرة تفعيل المراكز الشبابية والبالغ عددها 11 مركزا أنشئت بمبادرة ملكية سامية، وتستهدف بناء قدرات الشباب وتسليحهم بالمهارات اللازمة لدخول سوق العمل والمساهمة الفاعلة في الحياة العامة وتطوير مهارات التفكير والإبداع والتميز لديهم .

وبين العيسوي انه تم التنسيق مع وزارة الشباب لإعداد خطة تدريبية لتفعيل هذه المراكز كما تم تكليف صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية ممثلا بهيئة شباب كلنا الاردن لتنفيذ هذه المبادرة، لافتا الى قيام الهيئة بتنظيم 95 برنامجا ونشاطا تدريبيا شارك بها اكثر من 3 آلاف شاب وشابة، تنوعت في مجالات بناء القدرات والتوعية والتثقيف والأعمال التطوعية.

وأكد الخريشا ان وزارة الشباب تجسد التوجيهات الملكية السامية للاهتمام بالملف الشبابي كمسؤولية وطنية، لافتا الى أن الوزارة تنتهج سياسة الانفتاح على كافة المؤسسات العاملة مع الشباب والمجتمع المدني لتمكين الشباب وتأهيلهم وتدريبهم وتنمية قدراتهم وإطلاق إبداعاتهم، مثمنا الرعاية الملكية السامية الدؤوبة للشباب.

كما أشار الى أن مبادرة تفعيل المراكز الشبابية في محافظة المفرق تشكل نموذجا للشراكة الفاعلة بين الوزارة وصندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية.

بدوره، لفت رئيس الجامعة الهاشمية الدكتور كمال الدين بني هاني إلى أنه تم تخريج ثلاث دورات من متعلمي اللغة الانجليزية في البادية الشمالية، كما سيتم عقد ثماني دورات أخرى قريبا، لافتا الى أنه وانسجاما مع رؤى وتطلعات جلالة الملك عبدالله الثاني تقوم الجامعة الهاشمية بتسخير امكاناتها لخدمة المجتمع المحلي.

وقال مدير عام هيئة شباب كلنا الأردن عبد الرحيم الزواهرة، إن الهيئة باشرت بتنفيذ المرحلة الأولى من هذه المبادرة، حيث تم عقد 95 برنامجا تدريبيا في مختلف المجالات والأعمال التطوعية ومن خلال عدة محاور كالتوعية والتثقيف والتدريب وبناء القدرات وكذلك في مجال التشغيل الذاتي والشراكة مع المؤسسات المولدة لفرص العمل والعمل التطوعي والمبادرات الشبابية وتشجيع الشباب على المشاركة في الانتخابات.

وعبرت المشاركة آيات السميران عن اعتزازها باهتمام جلالة الملك عبدالله الثاني للقطاع الشبابي، لافتة الى أن مشاركتها في دورة اللغة الانجليزية أسهمت في تطوير قدراتها على نحو يمكنها من دخول سوق العمل.

واشتمل الحفل الذي حضره محافظ المفرق الدكتور احمد الزعبي وجمع غفير من المشاركين والأهالي وأبناء المجتمع المحلي، على عرض فلم قصير عن البرنامج وإلقاء قصيدة شعرية وتوزيع الشهادات والدروع التذكارية على الشباب الخريجين.

كما قام أمين عام الديوان الملكي الهاشمي/ رئيس لجنة متابعة تنفيذ مبادرات جلالة الملك، بافتتاح معرض منتجات المراكز الشبابية وزيارة إحدى الدورات التي يجري تنظيمها في مركز شباب البادية الشمالية.

2017-11-01
صراحة الاردنية