بنك ABC يعلن عن النتائج المالية للشهور التسعة الأولى من العام ٢٠١٩

١٦١ مليون دولار أمريكي أرباح صافية مستقرة عائدة إلى مساهمي الشركة الأم

6 نوفمبر 2019
image003 - صراحة نيوز - SarahaNews

المنامة – البحرين – صراحة نيوز –

أعلنت اليوم مجموعة بنكABC (المؤسسة العربية المصرفية ش.م.ب.)، المتداولة أسهمها في بورصة البحرين تحت الرمز”ABC”، عن النتائج المالية للشهور التسعة الأولى من عام ٢٠١٩ مع نمو إيجابي للموجودات والإيرادات والأرباح على الرغم من الظروف الخارجية. فقد تميزت هذه الفترة بالتوترات التجارية المستمرة بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين، وانخفاض أسعار الفائدة، بالإضافة إلى الوضع السياسي غير المستقر في عدد من الأسواق الرئيسية لبنك ABC، والذي أدى إلى تباطؤ النمو الاقتصادي والطلب على الائتمان.

الأداء المالي (لفترة التسعة شهور)​:

بلغت الأرباح الصافية الموحدة العائدة إلى مساهمي الشركة الأم للشهور التسعة الأولى من هذا العام ١٦١ مليون دولار أمريكي، بارتفاع بنسبة 1٪ مقارنة مع ١٥٩ مليون دولار أمريكي عن الفترة نفسها من العام الماضي. وعلى أساس معدل، ارتفعت الأرباح الصافية بنسبة 11٪ بعد عدم احتساب الصفقات الاستثنائية غير المتكررة وتأثير العملات الأجنبية.

بلغت الأرباح قبل الضرائب ٢٠٣ مليون دولار أمريكي، وهي أعلى بنسبة ١٤٪ مقارنة مع ١٧٨ مليون دولار أمريكي عن الفترة نفسها من عام 2018، وقد جاءت الأرباح قبل الضرائب مماثلة للفترة ذاتها من العام الماضي، على أساس معدل لآثار عمليات التحوّط للعملات الأجنبية في بنك ABC البرازيل، والصفقات غير المتكررة وتأثير العملات الأجنبية (انخفاض سعر الريال البرازيلي 8%).

بلغ مجموع الدخل التشغيلي ٦٣٣ مليون دولار أمريكي بزيادة قدرها ٧٪ مقارنة بمبلغ ٥٩٢ مليون دولار أمريكي خلال نفس الفترة من العام الماضي، 4٪ على أساس معدل كما هو موضح أعلاه.

بلغ صافي دخل الفوائد ٤٢١ مليون دولار أمريكي بزيادة نسبتها 1٪ مقارنة مع ٤١٧ مليون دولار أمريكي عن الفترة نفسها من العام الماضي، بعد استيعاب تأثير انخفاض أسعار الفائدة.

بلغت المصروفات التشغيلية ٣٨٤ مليون دولار أمريكي، بارتفاع مقداره ٣٢ مليون دولار أمريكي أو ٩٪ مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، بسبب التضخم ومواصلة الاستثمار في المبادرات الاستراتيجية.

بلغ صافي مخصصات الديون المتعثرة ٤٦ مليون دولار أمريكي مقارنة بمبلغ ٦٢ مليون دولار أمريكي للفترة نفسها من العام الماضي، والذي يعكس الإدارة الاستباقية للائتمان والاكتتاب المتحفظ.

بلغت نسبة الديون المتعثرة إلى إجمالي القروض في المجموعة ٣.٧٪ متحسنة عن مستويات نهاية عام 2018 التي بلغت ٤.٠٪، وتصبح النسبة المعدلة للديون المتعثرة ٢.٨٪ بعد تعديل الديون المتعثرة القديمة التي تم وضع مخصصات كاملة لها.

بلغ حجم الضرائب ٩ مليون دولار أمريكي خلال التسعة أشهر الأولى من العام الحالي، مقارنة مع رصيد ضريبي قدره ١٩ مليون دولار أمريكي لنفس الفترة من عام ٢٠١٨. ويُعزى هذا الفرق عموماً إلى المعالجة الضريبية لتحوطات أسعار الصرف في بنك ABC البرازيل المذكورة آنفاً. على أساس معدل، كان حجم الضرائب للفترة الحالية ٣٠ مليون دولار أمريكي مقارنة بـ ٤١ مليون دولار أمريكي لنفس الفترة من العام الماضي.

استقرت ربحية السهم عند ٠.٠٥ دولار أمريكي، أي عند نفس مستواها للفترة المقابلة من العام السابق.

بلغ الدخل الشامل العائد إلى مساهمي الشركة الأم ١٧٦ مليون دولار أمريكي، مقابل دخل بمبلغ قدره ٢٤ مليون دولار أمريكي سُجلت في الفترة المقابلة من عام ٢٠١٨، ويعكس ذلك المستويات السليمة لصافي الأرباح في التسعة أشهر والتغيرات الايجابية في تحويل العملات الأجنبية والقيمة العادلة لأدوات الدين خلال العام.

الأداء المالي (لفترة الثلاثة أشهر):

بلغت الأرباح الصافية الموحدة العائدة إلى مساهمي الشركة الأم خلال الربع الثالث من هذا العام 49 مليون دولار أمريكي، أي أعلى بنسبة ٧٪ مقارنة بمبلغ ٤٦ مليون دولار أمريكي لنفس الفترة من العام الماضي. على أساس معدل، فإن أداء الربع الثالث لعام ٢٠١٩ أعلى بنسبة ٤٪ مقارنة بالعام الماضي. وقد عكس الربع الثالث نفس مجريات الشهور التسعة الأولى من عام ٢٠١٩، كما هو موضح أعلاه.

بلغت الأرباح قبل الضرائب ٤٤ مليون دولار أمريكي، مقارنةً بمبلغ ٥٩ مليون دولار أمريكي للربع الثالث من عام 2018، منخفضة بنسبة ٤% على أساس معدل.

بلغ مجموع الدخل التشغيلي ١٩٦ مليون دولار أمريكي، أي بنخفاض بنسبة قدرها ٣٪ مقابل ٢٠٣ مليون دولار أمريكي سجلت لنفس الفترة من العام الماضي، ولكن مع ارتفاع بنسبة ٢.٣٪، بعد التعديلات على النحو المذكور أعلاه.

بلغ صافي دخل الفوائد خلال الربع الثالث ١٤٢ مليون دولار أمريكي بزيادة نسبتها 1٪ مقارنة مع ١٤٠ مليون دولار أمريكي عن الفترة نفسها من العام الماضي.

بلغت المصروفات التشغيلية ١٢٧ مليون دولار أمريكي، أي بزيادة قدرها ١٥ مليون دولار أمريكي أو ١٣٪ عن نفس الفترة من العام الماضي للأسباب الموضحة أعلاه.

بلغ صافي مخصصات الديون المتعثرة ٢٥ مليون دولار أمريكي مقارنة مع ٣٢ مليون دولار أمريكي للفترة نفسها من العام الماضي والتي تعكس إدارة ائتمانية استباقية ومحافظة.

بلغ الرصيد الضريبي ١٥ مليون دولار أمريكي مقارنة مع ضرائب قدرها ١ مليون دولار أمريكي لنفس الفترة من العام الماضي (يعزى الفرق الناتج إلى حد كبير إلى تأثير عمليات التحوّط للعملات الأجنبية المذكورة أعلاه في بنك ABC في البرازيل).

استقرت ربحية السهم عند ٠.٠٢ دولار أمريكي، بالمقارنة مع ٠.٠١ دولار أمريكي للفترة المقابلة من العام السابق.

بلغ الدخل الشامل العائد إلى مساهمي الشركة الأم ١٧ مليون دولار أمريكي، مقارنة مع دخل بمبلغ ٣٨ مليون دولار أمريكي سُجلت في الفترة المقابلة من عام ٢٠١٨، مما يعكس مجموع صافي الأرباح والتغيرات في القيمة العادلة لأدوات الدين، الذي قابلها، تحركات غير مواتية في تحويل العملات الأجنبية خلال الربع الثالث.

الميزانية العامة:

بلغ إجمالي الموجودات ٢٩.١ مليار دولار أمريكي في نهاية شهر سبتمبر للعام 2019، مقارنة مع ٢٩.٥ مليار دولار أمريكي في نهاية عام ٢٠١٨، في حين نمت القروض والسلفيات ٢٪ خلال الفترة لتصل إلى ١٥.٢ مليار دولار أمريكي، مما يعكس تركيزنا المستمر على الإدارة الحذرة للميزانية العامة.

بلغت الودائع في نهاية الفترة ٢٠.١ مليار دولار أمريكي، مقارنة مع مستوياتها البالغة ٢٠.٧ مليار دولار أمريكي في نهاية عام ٢٠١٨. إن جهودنا مستمرة لتنويع وتحسين جودة قاعدة الودائع لدينا.

بلغت حقوق الملكية العائدة إلى مساهمي الشركة الأم ٣٩٤٥ مليون دولار أمريكي في نهاية الفترة، مرتفعة بنسبة 2% مقارنة مع ٣٨٦٢ مليون دولار أمريكي في نهاية عام ٢٠١٨.

حافظت مستويات السيولة على قوتها حيث تجاوزت نسبة تغطية السيولة ونسبة السيولة المستقرة الصافية وفق متطلبات اتفاقية بازل الثالثة ١٠٠%، وبلغت نسبة الموجودات السائلة إلى الودائع ٥٤%، وهي نسبة جيدة.

حافظت نسبة الفئة الأولى من رأس المال على قوتها عند ١٧.١%، كما بلغت النسبة الكلية لكفاية رأس المال ١٨.١%.

وقال رئيس مجلس إدارة مجموعة بنك ABC، السيد الصديق عمر الكبير : “لقد جاءت النتائج المالية للفترة رغماً عن التغيرات الحادة في الأسواق، وانخفاض أسعار الفائدة والنمو الاقتصادي، والعمل في ظل منظور سياسي غير واضح في عدد من أسواقنا الرئيسية. وعند عدم احتساب الصفقات الاستثنائية غير المتكررة للعام الماضي، تنمو المجموعة على أساس سنوي بوتيرة مرضية، مع الحفاظ على ميزانية عامة قوية وإدارة حصيفة وحذرة لمخاطر الائتمان.”

يُعد بنك ABC من البنوك الدولية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ويقدم لعملائه مجموعة مبتكرة من المنتجات والخدمات المالية تشمل الخدمات المصرفية للشركات وتمويل التجارة الدولية وتمويل المشاريع والتمويل المهيكل وترتيب القروض المجمعة ومنتجات الخزانة وأسواق المال والمنتجات المصرفية الإسلامية. كما يقدم البنك الخدمات المصرفية بالتجزئة من خلال شبكة البنوك التابعة له في الأردن ومصر وتونس والجزائر.

وتنوه مجموعة بنك ABC إلى أن النسخة الكاملة من البيانات المالية والبيان الصحفي متوفرين على الموقع الإلكتروني لبورصة البحرين.​

image002 - صراحة نيوز - SarahaNews