بيان لـ الدرك : إنفاذ القانون وضمان سيادته أمر لا مساومة فيه

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الثلاثاء 8 مايو 2018 - 8:13 صباحًا

صراحة نيوز – صرح مصدر أمني من قوات الدرك: أنه وعلى إثر قيام عدد من المواطنين من أبناء احد العشائر بالتوجه إلى محافظة مادبا، منطقة الجرينا، وقيامهم بإطلاق العيارات النارية في الهواء، وإغلاق الطريق، على خلفية الاعتداء على أحد أبنائها، قامت قوة من الدرك في الموقع باستخدام القوة المناسبة، وتم فتح الطريق ومنع أي اعتداء لاحق على الممتلكات أو على الطريق العام.

وأضاف المصدر أن قوات الدرك أعادت الأمور إلى نصابها في فترة زمنية قصيرة وبما يتطلبه الواجب المسند إليها من حكمة وضبط للنفس، في سبيل الحفاظ على امن وسلامة جميع المواطنين والسكان المجاورين.

وأكد المصدر أن قوات الدرك معنية بإنفاذ القانون وضمان سيادته وهو أمر لا مساومة فيه، وأنها ستقوم بكل ما يلزم من إجراءات قانونية وأمنية صارمة لردع أي تجاوز على القانون وتحت كل الظروف، ومن أي جهة كانت.

وأوضح المصدر أن قوة أمنية مناسبة تتواجد الآن في محافظة مادبا تحت إمرة المدير العام لقوات الدرك اللواء الركن حسين الحواتمة، وأن هذه القوة ستتعامل بحزم مع أي محاولة للاعتداء على الأرواح أو الممتلكات العامة أو الخاصة.

كما أكد المصدر أن الأجهزة الامنية قامت في وقت سابق، وعلى خلفية حادثة الاعتداء على أحد المواطنين، والتي تسببت بحالة من الاحتقان العشائري، بتحديد هوية ثمانية من المشاركين بالاعتداء، وجرى إلقاء القبض على خمسة منهم تم تسليمهم للجهات القانونية المختصة، بينما لا يزال البحث جار عن الأشخاص الباقين .

2018-05-08 2018-05-08
صراحة الاردنية