تشييع جثمان قتيبة ضحية مشاجرة الصريح

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الثلاثاء 16 مايو 2017 - 8:52 صباحًا

صراحة نيوز – شُيع في بلدة الصريح عصر اليوم، جثمان الدكتور قتيبة الشياب الذي قتل بعيار ناري خلال مشاجرة وقعت في البلدة قبل 4 أيام، وتخللها أعمال وشغب وحرق محال تجارية ومنازل.

ووافق ذوو الشياب على استلام الجثة، بعد ان قامت الاجهزة الامنية بتحديد هوية القاتل واحالته الى القضاء، فيما اعلنوا عدم فتح باب العزاء.

وشهدت البلدة تواجدا امنيا كثيفا، وسادت أجواء من الهدوء بالتزامن مع مراسم الجنازة، بعد ان تجددت اعمال الشغب ليلة امس وتم خلالها احراق مزيد من المحال التجارية بعد يوم من تجديد العطوة الامنية لمدة 3 ايام.

وكان مدعي عام اربد قحطان قوقزة وجه تهمة القتل لشخصين وتهمة الاشتراك بالقتل الى 12 شخصا آخر شاركوا بالمشاجرة التي وقعت في بلدة الصريح وذهب ضحيتها الدكتور المهندس قتيبة الشياب واصابة 4 اخرين من نفس العشيرة، وفق مصدر امني.

وقال المصدر انه تم ايقاف المتهمين 15 يوما على ذمة التحقيق في مركز اصلاح باب الهوى في اربد، مشيرا الى ان المتهمين اعترفوا خلال التحقيق بالمركز الامني بإطلاق عدة طلقات من سلاح (بمبكشن) داخل مستشفى الملك المؤسس والتي اصابت الدكتور الشياب بأنحاء متفرقة من جسمة وتوفي متأثرا بجراحه، مشيرا الى انه تم ضبط الاسلحة المستخدمة بالواقعة والتحفظ عليها.

وقامت الاجهزة الامنية التي ما زالت تنتشر في البلدة خلال الايام الماضية باجلاء عدد من اسر اقرباء القاتل الى خارج البلدة.

2017-05-16
صراحة الاردنية