تعقيبا على خبر الملقي السار .. نقيب التجار الحاج توفيق ” من حقنا ان نحلم “

صراحة نيوز – يترقب المواطنون بشغف كبير معرفة الخبر السار الذي وعد رئيس رئيس الحكومة الدكتور هاني الملقي باعلانه يوم الاربعاء على هامش لقاءه يوم الإثنين الماضي المشاركين في معسكرات الحسين للشباب وهو الخبر الذي شهد تداولا سريعا على مواقع التواصل الاجتماعي وتناقلته غالبية وسائل الاعلام الاردني رافقه تعليقات ساخطة جُلها تهكم وتندر وأماني برحيل الحكومة .

وتبع اعلان الملقي تسريبات لم يُعرف مصدرها وصلت الى نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي ان الخبر السار يتمثل بالاعلان عن فتح معبر طريبيل بين الاردن والعراق الا انه لم يتم تأكيد هذه المعلومة من جهة رسمية .

نقيب تجار المواد الغذائية خليل الحاج توفيق الذي يُعد الى جانب مهامه الرئيسية في خدمة قطاع تجار المواد الغذائية من بين النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي في توجيه النقد وتقديم المقترحات سواء في الشؤون الأقتصادية أو الاجتماعية والسياسية ذهب في منشور له على صفحة الفيسبوك خاصته تعقيبا على الخبر السار الى تلخيص أماني المواطنين بمجموعة من النقاط التي ما زالوا يأملون ان تٌقدم عليها حكومة الملقي بدلا من استمرارها بفرض الضرائب عليهم والتي اعتبرها اخبارا سارة لو حصل ذلك وقال ” من حقنا ان نحلم ونسعى بان يكون الاردن أفضل بلد لأنه يستحق “.

وتاليا الأخبار السارة التي انتظرها الحاج توفيق كمواطن :

١/ اعلان الحرب على الفساد والفاسدين مالياً وإداريا وعقلياً وتطهير القطاع العام والخاص منهم .

٢/ تعيين مسؤولين لا ترتجف أيديهم عند التوقيع ولا يخافون على كراسيهم اكثر من خوفهم على الوطن .

٣/ تجريم الواسطة والمحسوبية وسرقة حقوق العباد بالتعيين والمنح والإعفاءات والمقاعد وفيز الحج .

٤/ عدم تحميل المواطن والتاجر والصناعي والمزارع فاتورة الفساد والترهل الاداري والاستقواء عليهم .

٥/ تطبيق مبدأ الثواب والعقاب في القطاع العام والخاص ومكافئة المجتهد ومعاقبة المقصر .

٦/ معاقبة كل من يخالف توجيهات جلالة الملك بتفعيل الشراكة الحقيقة بين القطاعين العام والخاص .

٧/ إلغاء المؤسسات المستقلة التي تحقق خسائر وتتسبب في زيادة العجز والمديونية والترهل الاداري .

٨/ اعادة النظر في منظومة ” تشجيع الاستثمار ” ووضع الرجل المناسب في المكان المناسب .

٩/ تعديل قوانين الانتخابات للبرلمان والبلديات واللامركزية ووقف التعيين للمحاسيب والمتسلقين .

١٠ / إلغاء الضرائب والرسوم عن المواد الغذائية والأساسية والطبية والمواد الأولية ولوازم الأطفال .

١١/ دعم الصناعة الوطنية والمزارعين دعماً حقيقياً وتعديل القوانين والانظمة والتعليمات الخاصة بهم .

١٢/ التعامل مع القطاع الخاص كجزء من النسيج الوطني وليس كالهابط البراشوت وعدم المزاودة عليه .

١٣/ انشاء خط ساخن مع الديوان الملكي ” بيت الأردنيين ” لضمان إيصال مظالم المواطنين والقطاع الخاص والمستثمرين الى جلالة الملك .

١٤/ تجريم كل من يسيء للوحدة الوطنية بالأقوال والافعال وكل من يبث الإشاعة والبيانات الكاذبة .

١٥ / فرض هيبة الدولة والضرب بيد من حديد على كل من يتعدى على رجال الأمن وموظفي القطاع العام .

وهناك أمور اخرى تدخل السعادة والامل والتفاؤل في قلوبنا ولكن لا اريد ان مملاً وثقيل الدم عليكم .

حمى الله الاردن وجلالة الملك والجيش والاجهزة الأمنية والشعب الاردني .

ملاحظة : لا اقصد التعميم ( كعادتي ) في كل نقطة ذكرتها لكن من حقنا ان نحلم ونسعى بان يكون الاردن أفضل بلد لأنه يستحق .



تابعونا عبر تطبيق نبض
2017-09-02
صراحة الاردنية