وقالت صحيفة “ديلي ميل” إن عمالا عثروا على جثة القرد المحنط داخل ممرات التهوية بالطابق السابع من بناية يبلغ عمرها 100 عام، ولم يعرفوا على الفور كيفية وصوله إلى هناك.

البنك الأهلي الأردني

وبعد نشر صورة القرد على مواقع التواصل الاجتماعي، جاءت الإجابة سريعا من أحد العاملين القدامى في مركز “دايتون”، الذي عثر فيه على القرد المحنط، حيث أكد أن قردا هرب من محل للحيوانات كان في نفس المكان في ستينيات القرن الماضي.

وتفاعل سكان المدينة على موقع “فيسبوك” مع المنشور الذي استفسر عن تواجد القرد في هذا المبنى التاريخي، وقال أحدهم إن المبنى ضم “سيركا” جمع حيوانات عدة من ضمنها القردة.

واختلفت النظريات حول كيفية وصول القرد إلى هذا المكان، وكان أغلبها يدور حول هرب القرد من محل الحيوانات، ليتحنط لاحقا بهذا الشكل الصادم في ممرات التهوية.