“جهد ” لكل منا فرصة … فلنبحث عنها

صراحة نيوز – عقد الصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية ( جهد ) من خلال برنامج التشغيل بالتعاون منظمة اكتيد الفرنسية وبتمويل من الاتحاد الاوروبي ورشة عمل اقليمية تحت شعار “لكل منا فرصة … فلنبحث عنها” يومي الاثنين والثلاثاء الموافق 30-31/10/2017 في البحر الميت. حيث ضم عدد من صناع القرار ومؤثرين من المجتمع المحلي وأصحاب الشركات والمؤسسات وعدد من الشباب الرياديين. بالإضافة إلى وجود ممثلين من برنامج التشغيل من لبنان وفلسطين لتتم مناقشة أهم إنجازات وتحديات التشغيل في المجتمعات المحلية.

و تناول الملتقى مجموعة من القضايا التي تهم الباحثين عن العمل من خلال جلسات حوارية بمشاركة صناع لقرار والمختصين في الإبتكار و الريادة و الجندر

بدوره قال مدير برنامج التشغيل في الصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية محمد بطاينة: “بدأ برنامج التشغيل عام 2008، بهدف رفد الجهود الوطنية الرامية إلى تقليص ظاهرة البطالة بين الشباب من خلال المبادرة في التشبيك مع مؤسسات القطاع الخاص والعام لإيجاد فرص عمل للشباب الباحثين عنها، وتزويدهم بالمعلومات حول حقوقهم وواجباتهم في العمل، والتصدي للتحديات الاجتماعية والثقافية التي تمنع الشباب الأردني من العمل في مختلف القطاعات بالتعاون مع المؤسسات الخاصة والشركات والمصانع العاملة بالإضافة للمؤسسات الإقراضية والاستشارية والمنظمات الدولية”.

و أضاف ” ما يميز برنامج التشغيل هو حرصه على تثقيف ورفع الوعي لدى الشباب من خلال حملات التوعية لمختلف فئات المجتمع على مستوى المملكة، وبناء شراكات مع كافة قطاعات المجتمع عن طريق بناء قاعدة بيانات خاصة بالباحثين عن عمل ، ومتابعة من يتم تشغيله من خلال (الزيارات الميدانية، والاتصالات الهاتفية) ومع صاحب العمل في ثمانية مكاتب تشغيل في : اربد، الشونة الجنوبية، المفرق، الزرقاء، عمان الشرقية، مأدبا، الكرك ومعان”.

يذكر أن الصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية (جهد) يعمل منذ 40 عاماً على قيادة جهود التنمية الوطنية والتخفيف من حدة الفقر وتمكين المجتمعات المحلية في المملكة وذلك من خلال شبكة مراكز الاميرة بسمة للتنمية الواحدة والخمسون والمنتشرة في مختلف مناطق المملكة، حيث تركز جهوده بشكل خاص على رفاه وحقوق الفئات المستضعفة كالنساء والشباب وذوي الإعاقة.

2017-10-31 2017-10-31
صراحة الاردنية