جولة ميدانية للحلالمة في محافظات الشمال

تحقيق المعادلة الامنية بكافة أبعادها يتطلب كذلك التعاون بين الأجهزة الامنية والمواطن

صراحة الاردنية
2020-11-02T20:41:52+02:00
اخبار الاردن
2 نوفمبر 2020

2501145463935790327834305 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز – أكد وزير الداخلية توفيق الحلالمة أن تحقيق سيادة القانون، وفرض الأمن والاستقرار على كل شبر من اراضي المملكة، هو الأساس الذي يقوم عليه عمل الوزارة وكافة الأجهزة الامنية.
وأضاف وزير الداخلية خلال زيارته اليوم الإثنين، إلى محافظات جرش وعجلون واربد والمفرق إضافة الى مركز حدود جابر، ولقائه مع المحافظين والحكام الاداريين والمجالس الامنية للمحافظات الاربع ، أنه لا يوجد أحد فوق القانون ومن يتطاول أو يتعدى على القانون تتم محاسبته فورا وفقا للإجراءات القانونية والإدارية المتبعة.
وجدد الحلالمة التأكيد على ان الحملات الامنية التي تستهدف الخارجين على القانون مستمرة حتى تحقق أهدافها.
وأشار الوزير إلى أن المواطن لمس وسيلمس دائما ، آثار التعاون الفاعل ووحدة القرار الأمني والإداري على ارض الواقع بين جميع الأجهزة الأمنية والحكام الإداريين، لافتا إلى ان تحقيق المعادلة الامنية بكافة أبعادها يتطلب كذلك ، التعاون بين الأجهزة الامنية والمواطن الذي يعتبر شريكا اساسيا في تحقيق مفهوم الأمن الشامل.
وشدد وزير الداخلية ،على ضرورة تطبيق أوامر الدفاع ومحاسبة المخالفين، وذلك للحد من انتشار فيروس كورونا ، والحفاظ على صحة وسلامة المواطنين من خلال الالتزام بالتباعد الاجتماعي ومنع التجمعات واتباع الاجراءات الصحية والوقائية اللازمة.
كما أشار الى ضرورة التركيز على الظواهر السلبية إن وجدت ومنها ظاهرة التسول ومتابعة المتسولين والتعامل معهم وفقا للإجراءات القانونية المعتمدة ، إضافة إلى متابعة ومراقبة الاسباب التي تؤدي الى نشوب الحرائق التي تشهدها بعض المناطق الزراعية والحرجية.
وشدد وزير الداخلية على ضرورة وضع الخطط المعدة للتعامل مع الأحوال الجوية وفصل الشتاء موضع التنفيذ ، وبشكل يضمن تعامل الأجهزة الحكومية المختصة مع فصل الشتاء ضمن إجراءات محددة تمتاز بالجاهزية العالية ، سواء من الطواقم الفنية أو الآليات المتخصصة للتعامل مع مستجدات الظروف الجوية مع التأكيد على تفعيل دور لجان الدفاع المدني المحلية في المحافظات ، واعداد الخطط التنفيذية الخاصة بكل محافظة والمتضمنة تحديد الواجبات المطلوبة من كل جهة ، والتأكيد على تنفيذ اجراءات السلامة العامة ومراعاة الظروف الجوية وتقلبات الطقس.
ولفت الوزير إلى أهمية التركيز على الجانب الوقائي وقراءة المشهد والحدث قبل وقوعه ووضع الإجراءات اللازمة للتعامل معه.
وفيما يتعلق بالانتخابات النيابية المقبلة أكد الحلالمة ان دور وزارة الداخلية في الانتخابات ، يتمثل بتوفير المظلة الامنية اللازمة للناخبين والمرشحين وأية مستلزمات اخرى قد تحتاجها الهيئة لإنجاز عملها، مشيرا إلى أن اجراء الانتخابات في موعدها المحدد يثبت للجميع قوة الدولة الاردنية بجميع مؤسساتها وقدرتها على اجراء الانتخابات في هذا الظرف الاستثنائي الذي تشهده المملكة والعالم جراء جائحة كورونا.
كما طلب الوزير من المحافظين الاستمرار في التواصل مع المواطنين ، والاستماع إلى همومهم وقضاياهم وتلبية احتياجاتهم وفقا للامكانات المتاحة، إضافة إلى استثمار المزايا التنافسية التي تتمتع بها كل محافظة لدعم العملية التنموية واقامة المشاريع الخدمية والانتاجية التي تعود بالنفع على المواطنين.
من جانبهم قدم المحافظون كل ضمن منطقته، شرحا عن واقع العمل اليومي والمهام التي يؤدونها سواء المتعلقة منها بالجوانب الامنية والادارية أو التنموية وخططهم المستقبلية وأبرز التحديات والاحتياجات التي تواجهمم في مناطقهم.
واكدوا أن جميع الأجهزة في المحافظات تعمل بشكل تشاركي وتكاملي على مدار الساعة لمعالجة قضايا المواطنين ، وتحسين وتطوير الأداء من مختلف الجوانب.
وعلي صعيد متصل تفقد الحلالمة مركز حدود جابر ، واطلع على واقع العمل بالمركز وأبرز الخدمات التي يقدمها وخططه لتطوير قدراته المؤسسية القائمة على مواكبة التطور التكنولوجي وعمليات الربط الالكتروني التي ينفذها.
وقدم القائمون على المركز ، شرحا عن رؤية المركز ورسالته وأهدافه والخدمات التي يقدمها وتطلعاته المستقبلية وابرز المشاريع التي نفذها والأخرى التي ما زالت قيد التنفيذ، إضافة إلى أبرز الاحتياجات والمتطلبات اللازمة لتطوير مستوى العمل.