تهديكم أورنج الأردن، بالتعاون مع وزارة الثقافة، أغنية

خارجية النواب تلتقي السفير الكويتي

Fiasal Alqoraan
نواب واعيان
16 أبريل 2021
البنك التجاري الأردني
البنك الأهلي الأردني
pic 161410 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز –  التقت لجنة الشؤون الخارجية النيابية في مجلس النواب، الخميس، سفير دولة الكويت لدى الأردن عزيز الديحاني.
وعبر رئيس اللجنة النيابية النائب ميرزا بولاد، عن اعتزاز الأردن بعمق العلاقات بين المملكة الأردنية الهاشمية ودولة الكويت الشقيقة، على مختلف المستويات الرسمية والشعبية بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني وأخيه صاحب السمو الأمير نواف الأحمد الجابر الصباح.
وأضاف بولاد أن العلاقات الاردنية الكويتية تاريخية، ومواقف الأخيرة قوية مع الأردن، موضحا أن الكويت الأول عربياً والثاني عالمياً لها استثمارات في الأردن بواقع 18 مليار دولار، إضافة إلى أن هناك نحو 4500 طالب كويتي يتواجدون على مقاعد الدراسة الجامعية في بلدهم الأردن، كما أن عدد الأردنيين في الشقيقة الكويت يقدر بنحو 62 ألف مواطن.
وأشاد بولاد بدور الكويت في رأب الصدع بين الأشقاء العرب والحرص على وحدة الأمة والوقوف الى جانب قضاياها وعلى رأسها القضية الفلسطينية.
وأكد أن مواقف الأردن تجاه القضايا العربية دائماً واضحة للجميع وخاصة من القضية الفلسطينية ورفضه صفقة القرن وضم غور الأردن والمساس بالمقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.
من جانبه، أكد السفير الديحاني وقوف وحرص الكويت على الأردن وجلالة الملك عبدالله الثاني والعلاقات بين البلدين، حيث تجاوزت التميز الى البحث عن التفوق فيها، وهي علاقات يحرص عليها سمو الأمير وجلالة الملك.
واشار إلى أن الكويت تدعم مواقف الأردن في مختلف القضايا العربية وعلى رأسه دعم جلالة الملك في القضية الفلسطينية والوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس الشريف، مشيرا إلى أن الاردن دائما مواقفه مع الامة، وأمن الأردن من أمن الكويت.
وأكد الديحاني، أن الأردن بحكم موقعه الجغرافي ومواقفه المشرفة تجاه قضايا الأمة يدفع الكويت والأشقاء العرب عن دعم الأردن لأننا ندرك مواقفه بقيادة جلالة الملك تجاه القضية الفلسطينية.
وأشاد بالشعب الأردني وما يحظى به من كرم الضيافة وحسن الاستضافة لأشقائهم من أهل الكويت، مشيراً إلى “أننا نفخر بخريجين الكويت من الجامعات الأردنية”.
كما أشار الديحاني إلى “وجود لجان مشتركة بين البلدين الا أنه ونظرا لجائحة كورونا أثرت على عملها ونتطلع الى إعادة عملها”، موضحا أن “ما بعد كورونا ربما سيكون هناك عمل عربي مشترك على مختلف المجالات منها الأمن الغذائي والمنظومة الصحية وغيرها”.
بدورهم، أشاد النواب أيمن مدانات وعلي الغزاوي وشادي فريج ومجدي اليعقوب وسليمان البلوي وخلدون حينا وخالد البستنجي، بالعلاقات بين البلدين الشقيقين الأردن والكويت والتي تميزت بالعمل المشترك على مختلف القضايا والمجالات السياسية والاقتصادية.
وثمن النواب مواقف الكويت تجاه الاردن ووقوفها الى جانب المملكة، داعين الى المزيد من التعاون والتشارك بين مجلس النواب الأردن ومجلس الأمة الكويتي وتبادل الخبرات.