دقيقة صمت لموظفي سفارة كازاخستان تزامنا مع اليوم الدولي ضد التجارب النووية

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الأحد 2 سبتمبر 2018 - 6:29 مساءً

صراحة نيوز – نفذ موظفو سفارة جمهورية كازاخستان في المملكة الأردنية الهاشمية دقيقة صمت تزامنا مع اليوم الدولي للأمم المتحدة ضد التجارب النووية الذي صاف في 29 أغسطس.

ونفذت الوقفة الساعة 11:05 لأنه في ذلك الوقت، تشكل عقارب الساعة اول حرف من كلمة  والتي تعني النصر        Victory .

إن دقيقة الصمت، تمثيل النصروهوتشريف لأولئك الذين عانوا وتحث المجتمع الدولي على مواصلة السعي من أجل العمل للحد من تهديد الأسلحة النووية.

المبادرة جاءت بدعوة من السفير الفخري “كاريبيك كويوكوف” الذي ولد  بدون يدين نتيجة تعرض والديه لاختبار الأسلحة النووية. وقد تغلب على هذا التحدي ليصبح فنانًا معروفًا وناشطًا في مجال منع انتشار الأسلحة النووية معترفًا به عالميًا. وقد كرس فنه لالتقاط صور لضحايا التجارب النووية وحياته للقضاء على التهديد النووي.

في 2 ديسمبر 2009 ، تم الاعلان خلال الدورة الرابعة والستين للجمعية العامة للأمم المتحدة وبالاجماع عن اليوم العالمي ضد التجارب النووية. وقدجاءت مبادرة  التصويت من قبل كازاخستان للاحتفال بتاريخ 29 أغسطس – عندما اتخذ الرئيس الكازاخستاني نورسلطان نزارباييف القرار التاريخي في عام ١٩٩١بإغلاق موقع التجارب النووية سيميبالاتينسك  في شرق كازاخستان، والذي أجريت فيه 456 تجربة نووية.

يشار بأن 29 أغسطس في عام 1949 هو تاريخ أول اختبار للأسلحة النووية السوفيتية هناك.

2018-09-02 2018-09-02
صراحة الاردنية