ذاكرة الاردنيين ” المعايطة شارك في اسقاط حكومة الكباريتي وعلكة شعراوي تحافظ على سعرها منذ سبعينات القرن الماضي “

image_pdfimage_print

صراحة نيوز – اسهمت توجهات الحكومة التي عززها اقرار مجلس النواب لقانون الموازنة العام بفرض ضرائب جديدة على المواطنين وقرارها برفع الدعم عن الخبز وتقديم بدل نقدي لهم بانهاش ذاكرة المواطنين حيال قرارات اقتصادية اتخذتها بعض الحكومات في سنوات سابقة

وبحسب تصريحات لوزير الصناعة والتجارة الدكتور يغرب القضاة فمن المتوقع ان يبلغ الدعم النقدي للفرد الواحد 32،5 دينار سنويا بمعدل يقارب من 100 فلس يوميا .

واضاف القضاة ان الوزارة تدرس وضع تسعيرة للخبز كل ثلاثة شهور على غرار ما يجري شهريا بخصوص تسعيرة المشتقات النفطية .

قرار الحكومة دفع نشطاء الىى اطلاق وسم #بريزة_الملقي على موقع التواصل الاجتماعي ” تويتر ” استقطب تفاعلا كبيرة بتعليقات تندروا فيها على القرار ومن ابرز التعليقات التذكير بمنتج ” علكة شعراوي” الذي التي لم تتاثر بجميع الضرائب التي فرضتها الحكومة منذ سبعينات القرن الماضي حيث ما زالت تباع بقرش .

واعاد احد المعلقين التذكير في تغريدة له ان وزير التنمية السياسية الحالي موسى المعايطة كان قد شارك في المظاهرات التي اندلعت في عام 1996 اثر قرار اتخذته حكومة الكباريتي برفع سعر الخبز والتي ادت الى اسقاط حكومته واليوم يشارك في حكومة #الملقي .

وحملت تغريدة اخرى دعوة لتكريم النواب بإقامة تمثال كبير للبريزة أمام لكي يتذكروا انجازهم التاريخي

2018-01-04 2018-01-04
صراحة الاردنية