رونالدينيو “مقيدا” أمام المحكمة بتهمة التزوير

8 مارس 2020

1 1326556 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز – مثل رونالدينيو وشقيقه “مقيدين” أمام محكمة في باراغواي، السبت، بعد ساعات من توقيف نجم كرة القدم عقب دخوله البلاد بوثائق مزورة، وفقا للسلطات.

وتم توقيف لاعب برشلونة الإسباني وميلان الإيطالي سابقا، مساء الجمعة في فندق بالعاصمة أسونسيون.

واقتيد البرازيلي البالغ من العمر 39 عاما، وأخاه روبرتو أسيس، إلى مركز للشرطة قبل تمام العاشرة مساء الجمعة بالتوقيت المحلي، وفقا لبيان لمكتب الادعاء في باراغواي.

وأدلى رونالدينيو وأخوه بإفادتيهما لقرابة 6 ساعات حول التزوير المزعوم لوثائق باراغوانية وجدت بحوزتيهما، الأربعاء، وقال البرازيليان إنهما أتيا إلى أسونسيون لأسباب تتعلق بالعمل، وأضافا أن الوثائق عرضت عليهما كهدية من رجل الأعمال البرازيلي ويلمونديس سوسا ليريا المسجون بالفعل.

وكان رونالدينيو وشقيقه قد أطلق سراحهما بعد تحقيقات أولية بشأن هذه القضية أجريت معهما صباح الجمعة واستمرت على مدى 7 ساعات، وخرج النجم البرازيلي بعدها من دون الإدلاء بأي تصريح للصحفيين.

تابعنا الأن على تطبيق نبض
صراحة نيوز - على تطبيق نبض