سفارتنا في إسطنبول ..تقدير وتميز

صراحة نيوز – خاص

حالات نادرة التي سمعنا بها بشأن دور سفاراتنا في الخارج حيال مواطني المملكة الذين يحتاجون للمساعدة فالصورة النمطية العالقة في أذهان الاردنيين ان سفاراتنا في واد آخر لا يولون مواطنيهم أدنى درجات الأهتمام كما هي باقي سفارات دول العالم التي تتابع شؤون مواطنينها من لحظة وصولهم الدولة التي يمثلون بلادهم فيها وحتى ساعة مغادرتهم .

الحالة النادرة التي سمعنا  فيها ثناء وتقديرا لكادر سفارة اردنية في الخارج كانت لسفارتنا في تركيا سواء في عهد السفير الحالي سنان المجالي أو في عهد سلفه امجد العضايلة حيث نراهم يمدون يد العون لكل مواطن يطلبها وفي الذاكرة الكثير من الحالات .

والحالة الجديدة تمثلت في انقاذ حياة مواطن اردني هو المقدم  امن عام احمد رسمي العمري الذي اصيب بعارض صحي مفاجىء وهو يهم بمغادرة إسطنبول  ”  تكسر في صفائح الدم  ” متوجها الى عمان وتطور الى  وضع صعب الزمه دخول المستشفى وما ان وصل الخبر الى السفير حتى سارع بالذهاب شخصيا الى المستشفى وبرفقته أيضا الملحق العسكري في السفارة العميد الركن سليمان الخزاعلة  لمتابعة حالته وتقديم ما يُمكن من مساعدة ومتابعة اجراءات تامين  وصوله الى الاردن فيما كانت تنتظره في مطار عامان ترتيبات اخرى اوعز بها مدير الامن العام اللواء الركن أحمد سرحان الفقيه لتوفير الرعاية الطبية التي يحتاجها .

من جهتهم ثمن ذوو المقدم العمري الجهود المميزة التي قام بها السفير سنان المجالي ومعه الملحق العسكري هناك العميد الركن سليمان الخزاعلة اللذان لم يتركاه للحظة واحدة وكذلك لمدير الأمن العام اللواء الركن احمد سرحان الفقيه على سرعة الترتيبات التي أوعز بها لمعالجته بالاضافة لابناء الجالية الاردنية الذين وضعوا انفسهم برهن السفارة للتبرع بالدم حال الاحتياج لذلك .

تحية صادقة نزجيها لكل اردني مواطنا كان ام  مسؤولا يعي قيمة المواطنة   الحقة وسلامات للمقدم العمري

2017-11-09
صراحة الاردنية