سوريا تنفي ابلاغها بالهجوم التركي على عفرين وتصفه بالعدوان

صراحة نيوز – نفت دمشق، السبت، أن تكون أنقرة قد أبلغتها بشأن الهجوم العسكري التركي على منطقة عفرين شمالي سوريا التي يسيطر عليها المسلحون الأكراد، معتبرة الهجوم “عدوانا” على أراضيها.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” عن مصدر في وزارة الخارجية قوله :” الجمهورية العربية السورية تدين بشدة العدوان التركي الغاشم على مدينة عفرين التي هي جزء لا يتجزأ من الأراضي السورية”.

وأضاف المصدر أن “سورية تنفي جملة وتفصيلا ادعاءات النظام التركي بإبلاغها بهذه العملية العسكرية التي هي جزء من مسلسل الأكاذيب التي اعتدنا عليها من النظام التركي”.

وكان وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، قال في وقت سابق، إن بلاده أبلغت ” كل الأطراف بما نقوم به (هجوم عفرين). حتى أننا أبلغنا خطيا النظام السوري”.

وأطلق الجيش التركي بالتعاون مع مسلحين من المعارضة السورية عملية عسكرية في عفرين سماها “غصن الزيتون” لطرد المسلحين الأكراد الذين تعتبرهم أنقرة تهديدا لها.

وتكمن أهمية عفرين بالنسبة لتركيا في أنها نقطة انطلاق للقوات الكردية لضم مناطق أخرى، خاصة مع تنامي نفوذ الأكراد في شمالي سوريا في الأشهر الأخيرة.

2018-01-20
صراحة الاردنية