عاجل … مباشر … ايجاز صحفي “الرزاز ووزيرا الداخلية والاعلام ومدير الأمن العام “

غرمات مالية والحبس للمخالفين وتتضاعف في حال التكرار

صراحة الاردنية
2020-03-26T16:30:25+02:00
اخبار الاردن
26 مارس 2020
4444ث - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز – شارك رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز في الإيجاز الصحفي اليوم الى جانب كل من وزيرا الداخلية والإعلام ومدير الأمن العام 

واعلن وزير الدولة لشؤون الاعلام امجد العضايلة عن أمر الدفاع رقم 3 والذي تضمن مجموعة من العقوبات بحق من يتجاوزون تعليمات الحظر على وجه الخصوص 

ويفرض الأمر رقم 3 الصادر اليوم   غرامات مالية، وعقوبات تصل حدّ الحبس، بالإضافة إلى حجز المركبات، وإغلاق المحال للمخالفين، وسيتمّ تغليظ العقوبات في حال تكرار المخالفة.

وخلال الإيجاز الصحفي قال الرزاز  “سنتخذ إجراءات جديدة بحسب تطوّر الظروف، والممارسات الفضلى لحماية الأردن من هذا الوباء”.

وأشار الرزاز إلى أن “ما شهدناه أمس، من التزام بنظام الدور والتباعد بين الناس كان مدعاة للفخر، مواطننا الأردني يثبت مرة تلو الأخرى أنه مواطن واعٍ وملتزم ويتحمّل المسؤوليّة”.

وأضاف أن “ما تفعله الحكومة، والقوات المسلّحة – الجيش العربي، والأجهزة الأمنيّة؛ وبتوجيهات ومتابعة حثيثة من جلالة سيدنا – حفظه الله – هدفه تمكين المواطن، وتزويده بالمعرفة وسبل الوقاية؛ ليلتزم من تلقاء نفسه”.

“هذا ما نراه من حولنا، وهذا الحس العالي بالمسؤولية الذاتية، وضبط النفس لهو شرط أساسي في تجاوز هذه المحنة بإذن الله”، وفق الرزاز.

وأوضح أن “ما أعلنا عنه يوم الثلاثاء من السماح بفتح البقالات والدكاكين، وغيرها من المنشآت الضروريّة، ما زال ساري المفعول. وسنستمر به ما دام صاحب المحل ملتزماً، والمواطن ملتزماً”.

“ولكن من اعتقد أننا رفعنا حظر التجول، سامحين للأشخاص والسيارات بالتنقل متى شاءوا، وأينما شاءوا فهو مخطئ؛ ونهيب به أن يلتزم التزاماً كاملاً بأوامر الدفاع والتعليمات”، بحسب الرزاز.

وتابع: “لكن، في مجتمعنا، وكما في أي مجتمع في العالم، هناك قلة تفتقر للشعور بالمسؤولية، وتصرّ على أن تخالف القانون، هؤلاء يلحقون الضرر ليس فقط بأنفسهم ولكن بأسرهم وأهل الوطن جميعاً، ولن نسمح لهم بذلك”.

وبحسب أمر الدفاع رقم 3 الذي تلاه وزير الاعلام يعاقب كل من يخالف أمر الدفاع رقم 2 لسنة 2020 بحظر تنقل الأشخاص والبلاغات الصادرة بمقتضاه.

– غرامة لا تقل عن 100 دينار ولا تزيد عن 500 دينار اذا كانت المخالفة للمرة الأولى ولا تتم الملاحقة اذا دفعت المخالفة خلال أسبوع من تاريخ المخالفة.

– يحبس سنة أو غرامة 100 وأقل من 500 أو بكلتا العقوبتين لمن يكرر انتهاك حظر التجول

– حجز المركبة لمدة 30 يوما المستخدمة في حظر التجول.

– من يقوم بفتح محله من المصرح لهم خارج الأوقات المسموح بها تفرض عليه غرامة لا تقل عن الف دينار اضافة لاغلاق المحل 14 يوما.

– من يفتح محله من غير المصرح لهم يعاقب بالحبس 3 أشهر أو غرامة 3 آلاف دينار أو العقوبتين معاً 

  وقال وزير الداخلية سلامة حماد خلال الإيجاز الصحفي  إن فيروس كورونا خطير، والفوضى التي يتعمد البعض القيام بها لم ولن يتم التهاون معها.

وأضاف حماد خلال ايجاز صحفي الخميس، أن البلاغات الصادرة بموجب قانون الدفاع واضحة والتعليمات واضحة، ويجب أن يتم أخذ الأمر بشكل جدي من قبل جميع المواطنين.

وبين أن الاجراءات ستكون صارمة بعد البلاغ الجديد، فهناك الكثير من الأشخاص حاولوا استغلال الظروف الحالية وتجاوزوا وستكون الاجراءات ضدهم حازمة، ولن يكون هناك عذر لأحد ليتجاوز القانون.

من جهته قال مدير الأمن العام اللواء الركن حسين الحواتمة خلال الإيجاز الصحفي  إن هناك بعض الأشخاص كانوا يخالفون الأوامر والتعليمات ويعرضوا حياة المواطنين للخطر.

وأكد إن الأمن العام لن يتهاون من هذه اللحظة بتطبيق الاجراءات المعمول بها، فهناك 60 إلى 70 ألف رجل أمن في كافة المحافظات والأحياء، وهناك جهد كبير يحتاج من المواطن أن يقدره.

وأضاف أن جزء كبيرا من الخطط يعتمد على المواطن فلو كان المواطن غير متعاون يعرض حياة الجميع للخطر، راجيا الجميع التقيد بالتعاون والتعليمات، وسنصدر أحكام رادعة بحق المخالفين، وضبط الأشخاص الذين يخالفون حظر التجول.

واعتبارا من الساعة السابعة صباحا يسمح للمواطنين بالتحرك لكن دون مركبات، وتوقيف المركبة عليه كلفة مالية وجهد من قبل الأجهزة الأمنية، واعتبارا من الساعة السادسة مساء يمنع الحركة للجميع باستثناء الكوادر الطبية والأجهزة الأمنية ومن يحتاجون للعمل لادامة الحياة العامة.