عدم تعين الخلفات مديرا للهيئة البحرية … الخلل في تقييم اعضاء غير مختصين

2019-11-20T23:29:28+02:00
2019-11-21T00:03:12+02:00
اخبار الاردن
20 نوفمبر 2019
image 3 7 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز – خاص

في قراءة متانية للبيان الذي صدر عن اللجنة الوزارية المشكّلة للاختيار والتعيين على الوظائف القيادية بشان تأكيدها سلامة الاجراءات في اختيار من يتولى منصب مدير عام الهيئة البحرية الأردنية يتضح ان الخلل في عدم وجود مختصين ضمن اللجنة لتقييم احد المتقدمين الخمسة للوظيفة والتي تشكلت من وزارء العدل والادارة المحلية وتطوير الأداء المؤسسي، والنقل بصفته الوزير المختص ورئيس ديوان الخدمة المدنية .

اللجنة حسمت أمر المتقدمين بتعين محمد أحمد سلمان واستثناء  بلال الخلفات في ضوء تقيمهم من قبل اعضاء اللجنة حيث اختارت سلمان الذي  جاء في المرتبة الرابعة واستنت الخلفات الذي جاء في المرتبة الأولى خلال المرحلة الأولى من عملية التعين في المناصب القيادية العليا والمكلف بها ديوان الخدمة المدنية في حين لم يتضمن البيان الخلفية التعليمية والعملية لمن اختارته وان من استثنته هو من موظفي الهيئة وكان  يشغل المنصب بالوكالة .

وأما معايير التقييم فقد تمثلت في ” المعرفة الفنيّة التخصصية وارتباطها بالخبرة العملية، والمعرفة بطبيعة العمل، والقدرات الإدارية والقيادية، والمهارات المختلفة ذات العلاقة المباشرة بطبيعة العمل، والانطباع العام الذي تكوّن عن المرشح”

وبحسب مراقبين فان جميع المعايير باستثناء الانطباع العام عن المرشح تحتاج الى مختصين وهو الأمر الذي خلت منه اللجنة فيما الوزير المختص ” النقل ” فهو والى جانب انه حديث بالعمل في القطاع العام فخلفيته التعليمية لا علاقة لها بعمل الهيئة البحرية وكذلك خلفيته العملية التي اقتصرت على ممارسة مجالات التزويد والأعمال اللوجستية في شركة تدير مولات اضافة لعمله في شركة بيع السيارات .

الملفت في بيان اللجنة تاكيدها بانها اتبعت اقصى معايير الشفافية في الاختيار والتي من بينها تصوير المقابلة بالفيديو لغايات توثيقية لكنها بررت عدم نشرها مثل هذه الوثائق التي تثبين حقيقة ما جرى خلال المقابلات بأنه حفاظا على خصوصية المرشحين ما تاكيدها بانها جاهزة لاطلاع النواب ومن يرغب من الصحفيين .

ما جرى من احتجاج في العقبة مبعثه أمران فقدان الثقة بالحكومة وفقدان الثقة بمجلس الأمة الى جانب الكثير من التعينات التي تمت دون لجنة بقرار مباشر اما من رئيس الحكومة أو مجلس الوزراء بناء على تنسيق مسبق مع الرئيس وبخاصة الوزراء المقالون الذين يتم تعينهم رؤساء مجالس ادارة أو اعضاء في مؤسسات وهيئات اخرى وكأن تولي الحقيبة الوزارية لاشهر أو ايام معدودة بمثابة شهادة خبرة لتعينهم في أي مكان ولا ننسى ايضا من حظيوا بالتعين مستشارين ويتسلمون رواتبهم وهم في منازلهم .