” فيديو طرد رئيس جامعة آل البيت ” استهجان مجتمعي ومؤشر خطير على اسس تعين القيادات العليا

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الأربعاء 5 سبتمبر 2018 - 8:22 صباحًا

صراحة نيوز – يرى مراقبون ان حادثة اقدام مجموعة من موظفي جامعة آل البيت على اخراج رئيس الجامعة عنوة من مكتبه والذي أظهره فيديو تم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي مؤشر خطير على آلية اختيار القيادات العليا الذي يتم دون اسس واضحة تأخذ بعين الإعتبار الكفاءة التي يتطلبها المنصب

ويُظهر الفيديو مجموعة الموظفين وهم يهتفون بحياة جلالة الملك من جهة ويطلبون من رئيس الجامعة بالخروج من مكتبه …ارحل ارحل مبررين دافعهم للحؤول دون التجديد له لمرة ثانية من قبل الجهات المختصة الجامعة لأن الجامعة على حد قولهم عاشت حالة من التدهور خلال فترة رئاسته

كما استهجن المتابعون من النشطاء تعامل الموظفين الذي وصفوه بالهمجي والذين كان بإمكانهم التعبير عن رغبتهم بعدم التجديد له لرئاسة ثانية باساليب حضتارية مختلف واصفين ما جرى بشريعة الغاب مؤكدين على أهمية تطبيق سيادة القانون وفي جميع الأحوال التي تشهد تجاوزات 

الفيديو بوجه عام جوبه بانتقادات واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي وحمّلت التعليقات الحكومات المتعاقبة مسؤولية مثل هذه التصرفات التي لا تمت بصلة للقيم والأخلاق والمواطنة الصادقة سواء من حيث تصرف الموظفين غير المسؤول أو من حيث وسائل واساليب اشغال المواقع العليا ليس على مستوى الجامعات فحسب بل في كل المواقع والتي ما زالت تتم كتنفيعات وفقا لصاحب القرار وهو ينطبق على اختيار الوزراء والاعيان والمدراء العامون ورؤساء مجالس الإدارات مؤكدين أهمية اعادة النظر بالتشريعات والقوانين الناظمة لتعين القيادات العليا لتتم وفق اسس شفافة تأخذ بعين الأعتبار الكغاءة والمؤهلات التي يتطلبها المنصب . 

2018-09-05
صراحة الاردنية