قررت تعليق مرافعاتها امام أمن الدولة ” المحامين : نرفض رفضا قاطعا الاعتداء على الحريات العامة “

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الأحد 25 مارس 2018 - 9:05 صباحًا

صراحة نيوز – قررت نقابة المحامين تعليق قرار وقف المرافعات امام محكمة أمن الدولة بعد الإفراج عن معتقلي رأي عام ، حيث أعلنت من قبل وعلى إثر اعتقال المحامي علي سمر البريزات وعدد من الناشطين الحراكيين ، ان النقابة وبكافة منتسبيها لن تترافع أمام محكمة امن الدولة رفضا لاعتقالات الرأي .

وأصدرت لجنة الحريات العامة في نقابة المحامين بيان صباح اليوم تحت عنوان ” الحريات العامة وحقوق الانسان اولا ” جاء فيه

حينما انتصرت نقابة المحامين للوطن من خلال قرار مجلسها بوقف المرافعة امام محكمة امن الدولة ، منطلقة من ثوابتها ومبادئها السامية في الدفاع عن الحريات العامة وحقوق الانسان واحتراما لحرية الرأي والتعبير التي كفلها الدستور الاردني واحتراما وتطبيقا للعهود والاتفاقيات الدولية الموقعة والمصادق عليها من الاردن ،

وبناء على القرار الايجابي بالافراج عن زميلنا المحامي الاستاذ علي البريزات وبعض معتقلي الرأي … جاء قرار نقابة المحامين هذا اليوم بتعليق قرارها السابق بوقف المرافعه امام محكمة أمن الدولة ، بحيث يستطيع الزملاء الكرام الترافع امام محكمة أمن الدولة وفقا لهذا القرار ،على الرغم من أننا لسنا اصلا مع مع وجود محكمة امن الدولة لاسباب قانونية لها تبريرها.

ونحن في لجنة الحريات العامة وحقوق الانسان سنتابع ونرصد كافة الانتهاكات التي ستحصل و/او ستقع لاحقا على المحامين و الاشخاص الآخرين فيما يتعلق بحرية الرأي والتعبير وسنصدر تقارير دورية بهذا الشأن بما يتوافق مع الدستور الاردني والقوانين والمعاهدات والاتفاقيات الدولية التي تحترم حقوق الانسان من حيث انسانيته وكرامته ومكانته .

واننا نرفض رفضا قاطعا كل اعتداء على الحريات العامة ونرفض المبررات والتفسيرات التي تتعدى النوايا والمقاصد الحقيقية لايجاد الاسباب لاتخاذ القرارات السلبية والظالمة للاعتقلات والزج بمعتقلي الرأي بالزنازن والسجون ووضعهم مع اصحاب السوابق الجرمية الخطيرة مما يعتبر انتهاك صارخ للآدمية وللانسانية واذلال ولي ذراع .

تلك الاساليب يجب ان يتم التخلص منها من باب الحرص على امن الوطن الذي نحب ونعشق .

دعو المواطن يعبر عن رأيه ، لا تخنقوا الكلمة في فمه فلستم احرص منه على أمن الوطن (اتكلم عن الشرفاء والاحرار) ولا اتكلم عن المندسين واصحاب الاجندات المشبوهه فهؤلاء الخونه سنكون أول من يتصدى لهم وسنشد على أيدي اجهزتنا الامنية – ( التي نعتز بها وهي الأقدر على معرفتهم ومعرفة اجنداتهم) -في محاربتهم .

وسنبقى في نقابة المحامين المدافعين عن الوطن والحامين للحريات العامة وحقوق الانسان . عاش الاردن حرا أبيا تحرسة عيون الرحمن ..

عاشت نقابة المحامين مؤسسة حرة مستقلة مدافعة عن الوطن.

وعاشت نقابة المحامين الحصن المنيع في الدفاع عن الحريات العامة .

2018-03-25 2018-03-25
صراحة الاردنية