قلق على صحة القيادي في حماس زاهر جبارين

image_pdfimage_print

صراحة نيوز – أمينة زيدان 

كشفت مصادر ذات اطلاع أن القيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) زاهر جبارين, المفرج عنه في إطار ” صفقة شاليط”, ادخل مؤخرا إلى احد المستشفيات اللبنانية لعمل سلسلة من الفحوصات الطبية العاجلة وذلك اثر تدهور طارئ على حالته الصحية. وتشير المصادر إلى ان جبارين نقل إلى المستشفى حيث خضع للفحوصات بهدف تحديد العلاج الطبي اللازم له.

وتفيد جهات مقربة من جبارين انه على اثر التدهور الحاصل في حالته الصحية تبدو على الأخير مظاهر الإرهاق الشديد والانطواء على الذات فضلا عن سرعة التهيج ونفاذ الصبر وهو ما يعكس غالبا ما تعرض له من تدهور صحي.

وأشار طبيب نفسي مختص في المستشفى المذكور طلب عدم ذكر اسمه أن أبحاثا ودراسات كثيرة تشير إلى الصلة الوثيقة القائمة بين حالة المريض النفسية وبين تدهور محتمل في حالته الصحية وعليه أن العلاج الطبي يشمل غالبا قدرا معينا من الدعم النفسي. أما حالة جبارين بالذات فقد رفض الطبيب المختص الإدلاء بأي تفاصيل شخصية تتعلق بنوع العلاج الذي تلقاه في المستشفى.

هذا وتؤكد مصادر في حماس على انه رغم الحالة التي آل إليها جبارين صحيا ونفسيا فانه صالح تماما للقيام بواجباته التنظيمية ولا نية لاستبداله في المناصب التي يشغلها الآن في هذه المرحلة على الأفل ولكن إذا طرا هناك تدهور أخر على صحة جبارين فسيتم إعادة النظر في هذا الأمر بكل جدية والقيام به بمنتهى الحساسية والاحترام اللائق به.

2018-05-08 2018-05-08
صراحة الاردنية