قوات الأمن المصرية تتحرك لمنع احتجاجات مناهضة للسيسي

صراحة الاردنيةآخر تحديث : السبت 28 سبتمبر 2019 - 9:20 صباحًا

صراحة نيوز – 

قال شهود إن الشرطة المصرية فرقت احتجاجا في القاهرة بينما قدمت استعراضا ضخما للقوة في وسط القاهرة وفي مدن أخرى يوم الجمعة بعد دعوات للاحتجاج ضد الرئيس عبد الفتاح السيسي في حين تجمع حشد كبير مؤيد للسيسي في العاصمة.

واندلعت احتجاجات في 20 سبتمبر أيلول في القاهرة ومدن أخرى عقب انتشار دعوات على الإنترنت للتظاهر بعد مزاعم بالفساد ترددت حول السيسي والجيش، ونفى السيسي تلك المزاعم.

وقال شهود ومصادر أمنية إن الشرطة أطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريق ما يصل إلى ألف متظاهر في جزيرة الوراق بالقاهرة وكانوا يرددون ”ارحل يا سيسي“.

وقالت مصادر أمنية إن محتجين حاولوا أيضا التجمع في قوص بجنوب مصر لكن الشرطة فرقتهم.

ولم تقع أي احتجاجات في ميدان التحرير قلب الاحتجاجات التي أدت إلى الإطاحة بالرئيس الأسبق حسني مبارك في 2011 أو مناطق أخرى بوسط القاهرة لأن الشرطة أغلقت كل الطرق المؤدية إلى هناك.

وكثفت قوات الأمن وجودها في الميادين الرئيسية بالمدن الكبرى ويفحص رجال شرطة في ملابس مدنية الهواتف المحمولة لركاب السيارات والمارة بحثا عن محتوى سياسي واستمرت عمليات التفتيش من هذا النوع صباح يوم الجمعة.

وعاد السيسي إلى القاهرة صباح يوم الجمعة بعد أن قضى الأسبوع الأخير في نيويورك لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة واستقبله لدى نزوله من الطائرة كبار الوزراء ثم توقف فيما بعد للحديث إلى حشد من المؤيدين على جانب طريق.

وقال لهم السيسي ”صباح الخير الأول. وبعدين إيه اللي مصحيكم بدري كده، النهاردة الجمعة، الموضوع مش مستاهل، لازم تعرفوا أن الشعب المصري بقى واعي أوي… متقلقوش من حاجة“.

وكرر السيسي على ما يبدو رفضه لمزاعم بالفساد وردت في مقاطع فيديو على الإنترنت نشرها المقاول والممثل السابق محمد علي قبل الاحتجاجات. وسجلت هذه المقاطع مشاهدات على نطاق واسع.

وقال السيسي في مقطع فيديو نشرته صفحته الرسمية على فيسبوك ”دي صورة بتترسم زي ما اتعمل قبل كده، عبارة عن كذب وافتراء وشوية إعلام يشتغل علشان يقدم صورة مش حقيقية، احنا جامدين أوي إن شاء الله، البلد جامدة أوي بيكم“.

ومنذ الاحتجاجات التي خرجت يوم الجمعة الماضي شنت السلطات حملة اعتقالات قالت منظمات معنية بحقوق الإنسان إنها أسفرت عن اعتقال ما يقرب من ألفي شخص.

وقال النائب العام المصري يوم الخميس إن النيابة العامة ”استجوبت عددا لا يتجاوز ألف متهم من المشاركين في تلك التظاهرات“ في وجود محامييهم.

ودعا علي لاحتجاجات جديدة يوم الجمعة لكن دعوته قوبلت بتجمعات لإظهار دعمهم للسيسي و“الاستقرار“. وكان أكبر تجمع على طريق رئيسي بشرق القاهرة.

2019-09-28 2019-09-28
صراحة الاردنية