غلانت : الخطوة التالية في قائمة أهداف ايران إحداث انهيار في الأردن

كاتس : نحن لسنا السعودية

2019-11-20T08:24:26+02:00
2019-11-21T21:13:42+02:00
عربي ودولي
20 نوفمبر 2019
رجّحت إسرائيل أن "محاولة إحداث انهيار في الأردن"، هو المرحلة التالية في قائمة أهداف ايران  كما حذّرت إسرائيل إيران يوم الثلاثاء، بعد تعرّضها لهجوم صاروخي من سوريا فجرا، لم يسفر عن إصابات أو أضرار، مذكّرة إياها بأنها "ليست السعودية".

صراحة نيوز – رجّحت إسرائيل أن “محاولة إحداث انهيار في الأردن”، هو المرحلة التالية في قائمة أهداف ايران  كما حذّرت إسرائيل إيران يوم الثلاثاء، بعد تعرّضها لهجوم صاروخي من سوريا فجرا، لم يسفر عن إصابات أو أضرار، مذكّرة إياها بأنها “ليست السعودية”.

وقال وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس في حديث تلفزيوني، إن الهجوم الصاروخي “هو نشاط إيراني وإلهام إيراني، للمحور الشيعي ضد إسرائيل”.

وأضاف الوزير أن اسرائيل “ستواصل اتباع سياستها. السياسة التي كانت ولا تزال، منع إيران من التموضع”، لكنه قال “لن نخوض حرب استنزاف، ونحن أيضا لسنا السعودية”.

من جانبه رجّح وزير الهجرة والاستيعاب في الحكومة الاسرائيلية، يوآف غلانت، أن “الخطوة التالية في قائمة الأهداف الإيرانية، ستكون محاولة إحداث انهيار في الأردن، وهي دولة ملكية يسيطر عليها أحفاد الحسين بن علي، الذين يعتبرهم الإيرانيون ‘جسما غريبا’، إضافة إلى أن لها حدودا بطول 400 كيلومتر مع إسرائيل”.

وقال غلانت، وهو عضو في “الكبنيت”، إن بلاده يجب أن تكون قلقة أولا، من السيطرة الإيرانية، وليس من برنامجها النووي، مشيرا إلى أن “إيران قريبة على الجبهة الداخلية الإسرائيلية بضع أمتار فقط في سوريا وغزة ولبنان، إلا أن الجبهة الداخلية الإيرانية، تبعد عن إسرائيل مسافة 1500 ميل”. ورأى غلانت أن “المسافات تسبب مشاكل ليست بالبسيطة”، وتولّد ما أسماه “عاصفة شيعية”، تشاهدها إسرائيل خطوة بخطوة.