كناكرية: حملة إعلامية مكثفة لتوعية العاملين بالمخابز بأهمية الضمان

image_pdfimage_print

صراحة نيوز – نفّذت كوادر المُؤسَّسة العامة للضَّمان الاجتماعي يوماً ميدانياً توعويَّاً شاركت فيه فرق عمل من كافة فروع ومكاتب المُؤسّسة في مختلف محافظات المملكة لتعريف العَاملين وأَصحاب العمل في قطاع المخابز ومحال الحلويات بأهمية شمولهم بالضَّمان.

وتضمن اليوم التوعوي زيارة مجموعة كبيرة من المخابز ومحال الحلويات في المملكة ولقاء العاملين فيها من عمال وأصحاب عمل والتحاور معهم حول قضايا الضمان وأهميته بالنسبة لهم وتوزيع نشرة توضيحية تتضمن شرحاً لأهمية وإجراءات الشمول والوثائق المطلوبة ورسائل توعويّة لحثّهم على المبادرة بالتسجيل.

وقال مُدير عام المُؤسَّسة العامة للضَّمان الاجتماعي الدكتور عز الدين كناكرية إن هذا اليوم الميداني يهدف إلى التواصل مع العاملين وأصحاب العمل في قطاع المخابز الحلويات؛ لتعريفهم بأهمية الشمول بالضَّمان الاجتماعي، والحقوق والمزايا المترتبة لهم بموجب قانون الضَّمان، والرّد على أسئلتهم واستفساراتهم حول قضايا الضَّمان التأمينيّة المختلفة موضّحاً أنَّ هناك العديد من الشكاوى التي تردُ إلى المُؤسَّسة، والتي تتعلق بعدم التزام أَصحاب العَمل في هذا القِطاع بشمول العاملين لديهم بالضَّمان أو عدم شمولهم على كامل فترات عملهم، وأحياناً على أجورهم غير الحقيقيّة، والاكتفاء بشمولهم على أساس الحد الأدنى للأجور.

وأشار إلى أن نسبة كبيرة من العاملين في هذا القطاع يعملون لساعات عملٍ طويلة، ويعانون من ظروفٍ وبيئة عملٍ غير لائقةٍ دون التزام بشروط وتدابير السَّلامة والصَّحة المهنيّة مما يعرض سلامتهم للخطر، وأوضح أن مهنة العجان والخباز التقليدي صُنفت ضمن المهن الخطرة وفقاً للأنظمة التأمينيّة الصَّادرة بموجب قانون الضَّمان الاجتماعي؛ حيث بدأت المُؤسَّسة بتطبيق احكام الشمول بالمهن الخطرة اعتباراً من 1/3/2015 بإتاحة التَّقاعد المبكر للعاملين بهذه المهن عند سن الخامسة والأربعين مع فترة اشتراك في الضَّمان لا تقل عن 18عاماً بالنسبة للذكور، و15 عاماً للإناث.

وأضاف أن المؤسَّسة بدأت في 1/1/2015 بشمول أصحاب العمل العاملين في منشآتهم بالضَّمان وبشكل إلزامي، مبيناً أن الدّراسات تشير إلى أن حوالي (15%) من إجمالي عدد المشتغلين في المملكة هم أصحاب عمل وشريحة واسعة منهم يعملون في قِطاعات حرفيّة ومهنيّة تنطوي على مخاطر عديدة.

وأوضح كناكرية أن المؤسسة ستستمر في بذل جهود إعلامية وتوعوية مكثفة لتعريف العاملين بحقهم بالضمان، ونشر ثقافة الضمان وترسيخها في المجتمع، ورفع مستوى وعي القوى العاملة وأصحاب العمل بقانون الضمان، إضافة إلى حثّ أفراد القوى العاملة للسؤال عن حقهم في الاشتراك بالضمان وتعريفهم بهذه الحقوق، لما لهذا من دور إيجابي في تعزيز مبدأ العدالة في الحقوق بين العاملين لدى كافة القطاعات الاقتصادية, وتمكينهم من الحصول على حقوقهم التقاعدية والتأمينية, وعدم ضياع هذه الحقوق نتيجة التهرب عن شمولهم بالضمان أو نقص معرفتهم بهذا التشريع.

من جهته أكّد الناطق الرسمي بإسم المؤسسة موسى الصبيحي أن تنفيذ المؤسسة لهذا اليوم الميداني يأتي في إطار حملتها الإعلامية المتعلقة بالتهرب التأميني الخاصة بقطاع المخابز والحلويات، لما له من آثار سلبية على القوى العاملة والمجتمع، مؤكداً أن المؤسسة تسعى إلى حماية كافة أبناء الطبقة العاملة في المجتمع وأنها لن تتهاون في مواجهة ظاهرة التهرب من الشمول بالضمان (ظاهرة التهرّب التأميني)؛ وذلك حفاظاً على حق العامل وحماية له من المخاطر الاجتماعية والاقتصادية.

وأكّد الصبيحي أن هذا اليوم التوعوي يأتي استكمالاً لجلسة العصف الذهني التي عقدت في المؤسسة منذ يومين مبيّناً أن نسبة الشمول متدنية ولا تزيد على نصف عدد المنشآت من مخابز ومحالّ حلويات إضافةً إلى أن ما لا يقل عن ثلثي أعداد العاملين في هذا القطاع ما زالوا خارج إطار مظلة الضمان الاجتماعي مشيراً أن المُؤسَّسة ستواصل حملتها التوعوية للمخابز ومحال صناعة الحلويات، وعبر كافة فروعها في جميع أنحاء المملكة والهادفة إلى حث أصحاب العمل على الامتثال لقانون الضمان وتسجيل منشآتهم والعاملين لديهم بمظلة الضَّمان.

وبيّن الصبيحي أن المؤسسة أتاحت العديد من قنوات الاتصال والتواصل مع المؤسسة لمن يرغب بالتحقق من فترات اشتراكه والراتب المشترك بموجبه بالضمان وذلك من خلال زاوية الخدمات الإلكترونية على موقع المؤسسة الإلكتروني، أو تطبيق المؤسسة على الهواتف الذكية باسم “الضمان الاجتماعي الأردني” أو الاتصال بالنافذة الهاتفية من أي هاتف أرضي أو خلوي على الرقم 5008080/06 أو من خلال بريد المؤسسة webmaster@ssc.gov.jo أو صفحة المؤسسة على الفيس بوك أو مراجعة موظفي خدمة الجمهور في فروع ومكاتب المؤسسة.

2018-05-09 2018-05-09
صراحة الاردنية