لا بوادر حتى الآن لمشاركة الاردن في ورشة البحرين

البحرين في مأزق حقيقي

صراحة الاردنيةآخر تحديث : الأربعاء 12 يونيو 2019 - 11:48 مساءً

صراحة نيوز – أكد مصدر مسؤول، الأربعاء، إن الأردن لم يرد بعد على دعوة واشنطن للمشاركة في ورشة “السلام من أجل الازدهار” التي تعقد في العاصمة البحرينية المنامة نهاية الشهر الحالي.

وكان زير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي قال الثلاثاء، إن “أي طرح اقتصادي خارج سياق سياسي على أساس حل الدولتين، لن يحقق سلاما شاملا أعلنته الدول العربية هدفا استراتيجيا وفق مبادرة السلام العربية وقوانين الشرعية الدولية”.

وأضاف أنه “من الضروري” إطلاق جهد دولي فاعل لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي وفق حل الدولتين سبيلا وحيدا لتحقيق السلام الشامل.

وحذر الوزير من “غياب آفاق تقدم نحو حل سياسي”، الذي يشكل عائقا أمام نمو اقتصاد فلسطين.

وكانت وكالة رويترز أعلنت الثلاثاء، أن مسؤولين أميركيين ذكروا أن مصر والأردن والمغرب أبلغوا إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب عزمهم حضور مؤتمر ترعاه واشنطن في البحرين الشهر الحالي بشأن مقترحات لدعم الاقتصاد الفلسطيني في إطار خطة سلام تستعد الولايات المتحدة لطرحها.

وفي ذات السياقكشفت مصادر مصرية رفيعة المستوى عن تفاصيل جديدة متعلقة بمؤتمر المنامة الاقتصادي المثير للجدل، المزمع عقده في 25 و26 من شهر يونيو الجاري، والذي جاء بدعوة أمريكية تمهيداً لطرح ما تسمى إعلامياً بـ”صفقة القرن”.

ووفقا لوسائل اعلام عربية أكدت  المصادر أ أن البحرين باتت في مأزق حقيقي؛ بعد أن رفض الكثير من الدول العربية وكذلك الأوروبية حضور المؤتمر الذي سيُعقد على أراضيها، رغم الدعوات والضغوطات الأمريكية الصريحة للمشاركة.

وأوضحت أن البحرين لا تحظى بثقل وتأثير قوي على الدول العربية، فلجأت إلى السعودية والإمارات من أجل إقناع باقي الدول للمشاركة، إلا أن كل الجهود التي بُذلت حتى قبل أسبوعين من انطلاق المؤتمر لم تصل لأي نتائج، والكثير من الدول اعتذر عن المشاركة، وأبرزها كان الموقف الرافض الأمم المتحدة.

2019-06-12 2019-06-12
صراحة الاردنية