“ليت للبحر لسانا يحكي” مجموعة قصصية جديدة للقاصة البيروتي

صراحة الاردنيةآخر تحديث : السبت 31 مارس 2018 - 7:45 مساءً

صراحة نيوز – وقعت القاصة حنان البيروتي أمس في منتدى الرواد الكبار مجموعتها القصصية “ليت للبحر لسانا يحكي”، الصادرة بدعم من وزارة الثقافة، ودار فضاءات للنشر والتوزيع.

البيروتي، قالت في الحفل الذي ادارته القاصة سحر ملص، إن الكلمات هي سفر لا ينتهي، والإبداع طريق متجدد كما الشمس، تشرق فينا كل يوم جديد، لترسم بالحروف الفرح، مشيرة الى ان الاصدار مفتوح على التأويل ومغرق في التمني من خلال بنائه على الجملة الاسمية فهو ذو تركيب خاص يبدأ بحرف التمني “ليت”، وان اسقاط هذا التمني على البحر جاء يحمل الكثير من الدلالات التي حملت للبحر ليحكيها أمنيات وواقعا مسكوتا عنه.

واوضحت ان الكتابة نقل صادق وشفاف للواقع ينطبق عليها صفة “السهل الممتنع”، واحترام شروط القص وجمالية النص القصصي، وهي كتابة تتعب صاحبها لأنها تعتمد على ابداع لغة ثالثة تسعى لتتفهمها وتستوعبها كل الشرائح.

ورأت والدكتورة دلال عنبتاوي أن بيروتي ملتصقة برحم الواقع والعيش اليومي لدى كل شرائح المجتمع وبكل قضاياه الصغيرة والكبيرة، لافتة إلى أن اهم ملامح الواقعية النقدية في هذه المجموعة وعلى مستوى القص معتمدة على عدة أسس منها تعرية الواقع على نحو ساخر ومأساوي.

وقال الدكتور راشد عيسى أن اغلب القصص تدور حول قضايا المرأة المظلومة، وان صورة الرجل في جميع القصص سلبية، وتقدم القصص عواطف اجتماعية لا تنتبه للقيم الجمالية واساليب التعبير الفني السائدة في تيارات الواقعية السحرية والغرائبية.

2018-03-31 2018-03-31
صراحة الاردنية