ما قالته الوزيرة عناب عن مشروع ليلى الفني الذي الغاه وزير الداخلية

image_pdfimage_print

صراحة نيوز – قالت وزيرة السياحة والاثار لينا عناب إن هجوما شرسا يشن على فرقة مشروع ليلى، بينما لا يمكن وصف مثل هذا الفن بأي عبارات مسيئة لانه فن محترم وراقٍ وليس رخيصا ولا يخالف العادات والتقاليد.

  وأضافت بخصوص الاحتفالية التي قرر وزير الداخلية غالب الزعبي عدم السماح باقامتها في الاردن أن وزارة السياحة تدعم الحفل كأي حفل أخر، بتقديم التسهيلات في المعاملات والاجراءات المطلوبة لاقامته في العاصمة عمان، مبينة ان ما تقوم به من دعم لوجيستي هو من واجب الوزارة.

  وبينت عناب ان مشروع ليلى هو فرقة موسيقية تقدم فنا له جمهور محلي وعالمي، وعليه اجماع من مختلف انحاء العالم، ليس لها أي بعد ديني او اخلاقي كما يشيع البعض، واصفة هذه الافكار بغير الدقيقة والبعيدة كل البعد عن الواقع.

  وأضافت عناب ان مشروع ليلى فرقه عالمية اقامت مثل هذا الحفل على ارض الوطن ما يزيد على 5 عروض من بين العروض العالمية التي تقدمها، ولم تكن تحتوي على ما يثير القلق.

  وأكدت عناب ان هذا الحفل الذي تنظمه ” شركة تملكها الفنانة الاردنية نادرة عمران “سيستقطب السياح من مختلف انحاء المملكة وهو يرفد خزينة الدولة بالعوائد.

  واشارت الى ان حفل العام الماضي تم الغاؤه بسبب خلافات على مكان اقامة الحفل، مشيرة الى ان الوزارة قدمت التسهيلات التي تتلقاها كافة الفعاليات التي تقام في المملكة مهما اختلفت نشاطاتها.

  وكان محافظ العاصمة السابق خالد ابو زيد قرر العام الماضي الغاء الحفل حينها، وقبل احيائه بخمسة ايام لمخالفة محتواه للعادات والقيم الاردنية.

2017-06-13
صراحة الاردنية