مباشر ..الرزاز يستعرض التوجهات والسياسات العامة للحكومة في التعامل مع كورونا وتداعياته على العديد من القطاعات

سلامة حماد : الأمن سبق العبادة لم ولن نتهاون

صراحة الاردنية
2020-04-15T19:13:03+03:00
اخبار الاردن
15 أبريل 2020
7777 2 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز – يتستعرض رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز في بث مباشر التوجهات والسياسات العامة التي تنتهجها الحكومة في التعامل مع فيروس كورونا المستجد وتداعياته على العديد من القطاعات.

وقال رئيس الوزراء وزير الدفاع عمر الرزاز خلال استعراضه الذي بث على الهواء مباشرة ، إنه سيعلن الأيام المقبلة عن إجراءات تخفف تدريجيا على المواطنين في بعض القطاعات مثل التجارة والخدمات، إضافة للتدرج على مستوى المحافظات بدء من العقبة وبالتسلسل لمحافظات أخرى.

ولفت رئيس الوزراء خلال ايجاز صحفي في المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات أن الإجراءات لن ترفع حظر التجول ولكن ستمنح قطاعات معينة مزيد من التسهيلات، مضيفا أنه في أية لحظة يحدث ترجع في الالتزام سيعاد النظر في الإجراءات.

وأضاف أنه سيجري الإعلان الخميس عن إجراءات تكافلية تحمي العمال والاقتصاد الوطني ومساعدة القطاع الخاص، وذلك من خلال المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي وصندوق المعونة الوطنية.

وتابع الرزاز: “الكثير يطلب العودة للحياة الطبيعية لكن الوباء لم ينتهي واجبنا ان لا نستكين (…)دول العالم تشهد تباينا في الإصابات بين يوم وآخر وعلينا ان نتخذ إجراءات في ضوء ذلك.”

وأعلن رئيس الوزراء وزير الدفاع، عمر الرزاز، أمري الدفاع رقم 7 ورقم 8 الصادرين بموجب قانون الدفاع رقم 13 لسنة 1992.

ويختص أمر الدفاع رقم 7 بتنظيم التعليم المدرسي والجامعي، والتدريب المهني عن بُعد وآليات تقييم الطلبة.

“في التعليم الاساسي قطعنا شوطا كبيرا في التعليم والتعلم عن بعد امر الدفاع سياعد ايضا في التحصيل لطلبتنا” وفق الرزاز

فيما يختص أمر الدفاع رقم 8 باتخاذ إجراءات لحماية الصحة العامة، وللحد من انتشار عدوى فيروس كورونا المستجد.

من جهته قال وزير الداخلية سلامة حماد إن الأمن سبق العبادة، وهناك العديد من الآيات في القرآن الكريم تؤكد أهمية الأمن في المجتمعات.

وأضاف أن أمر الدفاع رقم 8 جاء استجابة لبعض الظواهر التي ظهرت مؤخراً، وبحمد الله يلتزم شعبنا بكامل التعليمات التي صدرت، ولكن قلة قليلة تجاوزت ما يعتبر مصلحة الوطن والمواطن.

وبين أن أمر الدفاع جاء لعلاج بعض الظواهر التي ظهرت في الفترة الأخيرة، وذلك بعد الجهود المبذولة لمواجهة هذا الظرف الاستثنائي والوباء الذي شغل العالم، ولكن هناك أشخاص لا يثمنوا هذا الجهد ولن نسمح لهم بذلك.

وأكد أن هناك بعض التجاوزات سواء في وسائل الاعلام من خلال نشر معلومات كاذبة أو مسيئة بقصد أو غير قصد، وهناك أشخاص يعلمون أنهم يشكلون خطرا على أنفسهم وعائلاتهم.

وشدد على أنه لا يجوز لأحد المغامرة بالجهود المبذولة من الجميع، وسيتخذ اجراءات رادعة، وسيكون الحكام الإداريين جاهزين لاتخاذ اجراءات بحق أي مخالف.

ولفت إلى أن الحكومة لم تتهاون من قبل ولن تتهاون وستقوم بتشديد الاجراءات، مؤكداً أن الاجراءات المتخذة ستكون بقدر التجاوز.