تهديكم أورنج الأردن، بالتعاون مع وزارة الثقافة، أغنية

مترشحون لرئاسة المجلس يتراجعون ويأملون بموقع في المكتب الدائم للنواب

كتلة الاصلاح النيابية تدخل على خط المداولات

صراحة الاردنية
2020-12-01T11:39:18+02:00
اخبار الاردن
1 ديسمبر 2020
البنك التجاري الأردني
396856 1 1606775380 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز – بدا عددا من النواب السابقين الذين اعلنوا مبكرا عن نيتهم الترشح لموقع رئيس مجلس النواب الـ19 باعادة حساباتهم فيما تراجع البعض جراء المشهد الغامض لغالبية اعضاء المجلس وبخاصة الذين فازوا  بعضوية المجلس لأول مرة .

 ويرى مراقبون ان فرصة وصول احد النواب السابقين الى كرسي الرئاسة باتت ضعيفة ان لم تصبح شبه مستحيلة وبالكاد ينجح أحدهم بتولي

موقع آخر في المكتب الدائم وأن المتاح امامهم الدخول في  عضوية احدى اللجان النيابية ويرون ايضا انهم  قد يدفعون ثمن ادء المجلس السابق وقد يؤدي ذلك الى تهميش دورهم والذي يعتبره نواب جدد خطوة على طريق اعادة الثقة الشعبية بالسلطة التشريعية .

البنك الأهلي الأردني

 في الجانب الآخر تتواصل اللقاءات بين مجموعات من النواب الجدد بغية تشكيل كتل برلمانية ذات ثقل في المجلس والحديث يدور عن اربع كتل تحت التاسيس فيما سعى اثنين من النواب السابقين الطامحين بمقعد الرئاسة الى فتح خطوط تواصل معهم دون تحقيق نتائج تُذكر او تخدم تطلعاتهم يُقابله عدم خروج أي من هذه المجموعات بأية تصورات لخطة عملهم حيث الإختلافات في الرؤى تُسيطر على المشهد .

 المراقبون منقسمون في الرأي ما بين صعوبة توافق النواب الجدد على نهج يضمن تحقيق تطلعات ما دعا اليه البعض منهم لأحداث التغيير في شكل واداء المجلس في المرحلة المقبلة فيما يراهن اصحاب الرأي الثاني بقدرة النواب الجدد  على ذلك ان تخلصوا من عقدة ” الأنا ” لكن المراقبين يتوقعون ان يدفع عدم توافقهم الى تدخل قوى غير برلمانية مؤثرة  لحسم الأمر .

 الأمر الأخر الذي استجد موقف كتلة الأصلاح التابعة لحزب جبهة العمل الاسلامي وعددهم 10 اعضاء حيث كانت معلومات صحفية أكدت في وقت سابق انهم لا يفكرون بالترشح لموقع الرئاسة لكن معلومات جديدة اشارت الى انهم وفي ضوء هلامية المشهد دخلوا على خط المداولات وفتحوا قنوات اتصال مع عدد من النواب الجدد بغية التنسيق والتعاون غير أنه لم يصدر عنهم أي موقف جديد حيال انتخابات الرئاسة والمجلس الدائم .

 وكان نحو 10 نواب جلهم من النواب السابقين قد اعلنوا رغبتهم بالترشح لموقع الرئاسة هم عبد الكريم الدغمي، وأيمن المجالي، ونصار القيسي، م محمد السعودي ، م خليل عطية ، وأحمد الصفدي، وخير أبو صعيليك، وعبد المنعم العودات ، الدكتور عبد الرحيم المعايعه الازايده .