تهديكم أورنج الأردن، بالتعاون مع وزارة الثقافة، أغنية

مجلس التعليم العالي يستحدث تخصصات نوعية بعدد من الجامعات

صراحة الاردنية
تعليم و جامعات
25 مايو 2021
البنك التجاري الأردني

تنزيل 2 25 - صراحة نيوز - SarahaNews

صراحة نيوز –  أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي اليوم الثلاثاء بأن مجلس التعليم العالي قرر في جلسته الأخيرة التي عقدها برئاسة وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محمد أبوقديس الموافقة على استحداث عدد من التخصصات والبرامج الدراسية النوعية والجديدة على مستوى البكالوريوس والماجستير، والتي تلبي حاجة سوق العمل المحلي والإقليمي والدولي، إضافةً إلى عدد من التخصصات المهنية والتطبيقية في الجامعات الأردنية الحكومية والخاصة، وذلك اعتباراً من بداية العام الجامعي القادم 2021-2022 شريطة أن يتم اعتمادها اعتماداً خاصاً من هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها قبل بدء التدريس فيها.

البنك الأهلي الأردني

وقد توزعت التخصصات الجديدة التي وافق المجلس على استحداثها على ثلاث مجموعات المجموعة الأولى التخصصات الطبية مثل تخصصات المعالجة التنفسية، العناية الحثيثة، تكنولوجيا الأشعة، الصناعات الدوائية التطبيقية، التغذية العلاجية الطبية، والمجموعة الثانية مجموعة التخصصات التكنولوجية أو التكنولوجية المشتركة مع تخصصات أخرى مثل إنترنت الأشياء، علم البيانات والذكاء الاصطناعي، الأمن السيبراني، الذكاء الاصطناعي والروبوتات، تصميم وتطوير الألعاب، القوانين السيبرانية، الإعلام الترويجي الرقمي، علم القانون في الجرائم الإلكترونية، تطوير تطبيقات الشبكات والهواتف الخلوية، والمجموعة الثالثة مجموعة الأعمال مثل تخصصات الذكاء الصناعي في الأعمال، التكنولوجيا المالية، التسويق الرقمي.

من جهة أخرى لم يوافق المجلس على طلبات استحداث التخصصات التي قدمتها بعض الجامعات والتي تضمنت تخصصات راكدة أو مشبعة، إضافةً إلى التخصصات القديمة والمستحدثة سابقاً في جامعات أخرى (مكررة).

أما بالنسبة لطلبات استحداث البرامج في درجة الدكتوراة فإن اللجان المختصة المنبثقة عن المجلس ستقوم بإجراء دراسات معمقة على هذه البرامج للنظر في الموافقة على استحداثها ضمن شروط محددة تضمن جودة مخرجات هذه البرامج، كما أجل المجلس البت في طلبات استحداث كليات جديدة لطب الأسنان والتي تقدمت بها عدد من الجامعات وذلك لإجراء مزيد من الدراسة حول حاجة سوق العمل الأردني لخريجي هذه الكليات إضافةً إلى ضرورة التنسيق مع الجهات ذات العلاقة.